الاتحاد

الإمارات

هيئة الخدمات الصحية تدعم أنشطة اللجنة الوطنية لمكافحة سرطان الثدي

أشادت سعادة الدكتورة روضة المطوع رئيسة اللجنة الوطنية العليا لمكافحة سرطان الثدي بدعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيسة الفخرية للجنة، لبرامج عمل اللجنة الحالية والمستقبلية التي تهدف إلى تقليل نسبة الإصابة بهذا المرض الخطير· وقالت سعادتها خلال الاجتماع الذي عقدته مع معالي الدكتور أحمد مبارك المزروعي رئيس الهيئة العامة للخدمات الصحية بإمارة أبوظبي إن اللجنة الوطنية العليا لمكافحة سرطان الثدي تعمل بالتعاون والتنسيق الدائم مع الهيئة لتكثيف برامج التوعية والخطط الرامية في إمارة أبوظبي إلى تقليل نسبة الإصابة بهذا المرض من خلال الكشوفات الطبية المبكرة لمثل هذه الأمراض·
وقد تم خلال هذا الاجتماع مناقشة خطة عمل اللجنة الوطنية العليا لمكافحة سرطان الثدي وسبل التعاون بين اللجنة والهيئة العامة للخدمات الصحية في إمارة أبوظبي، حيث أكد معالي الدكتور أحمد مبارك المزروعي على دعم الهيئة الكامل للجنة الوطنية العليا لمكافحة سرطان الثدي وكافة برامجها وخططها وأنشطتها في إمارة أبوظبي، معرباً عن استعداد الهيئة التام لتوفير كافة احتياجات ومتطلبات إنجاح جهود اللجنة·
وقد عقدت اللجان الفرعية لإمارة أبوظبي والمنبثقة من اللجنة الوطنية العليا لمكافحة سرطان الثدي اجتماعاً موسعاً برئاسة سعادة الدكتورة روضة المطوع رئيسة اللجنة، والسيدة مريم الرميثي نائبة مدير اللجنة، والدكتورة هاجر الحوسني، والدكتورة زينب خزعل، والدكتورة ليلى العوضي، وسلوى يونس، وفاطمة المحرزي، وبهية الجنيبي، عضوات اللجان الفرعية المنبثقة من اللجنة الوطنية العليا لمكافحة سرطان الثدي، وقد تم خلال هذا الاجتماع مناقشة خطط وبرامج التوعية والأعمال التي ستقوم بها اللجنة خلال العام،2007 حيث أكدت الدكتورة روضة المطوع على أهمية أن تساهم كافة الجهود التي تبذلها اللجان الفرعية في توعية النساء في دولة الإمارات العربية المتحدة لمخاطر هذا المرض، وضرورة الكشف المبكر، وبما يساهم في النهاية في تقليل الإصابات بهذا المرض الخطير· وكان سعادة المهندس صلاح سالم بن عمير الشامسي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة في الدولة رئيس غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، قد شارك في جانب من هذا الاجتماع، حيث أكد حرص الغرفة واهتمام شركات ومؤسسات القطاع الخاص لدعم أنشطة وفعاليات اللجنة الوطنية العليا لمكافحة سرطان الثدي وكافة البرامج والخطط التي تتبناها·

اقرأ أيضا

علي بن تميم: الشيخ زايد ملأ ثنايا العالم أملاً وعطاءً