الاتحاد

الرياضي

شايفر يراهن على الصف الثاني وحمدون يأمل أن يبتسم لهم الحظ في المحاولة الرابعة

محمد حمصي:

شاءت ظروف الأهلي وهو يشارك للمرة الرابعة في نهائي كأس الاتحاد أن يواجه منافسة بدون ثلاثة لاعبين أساسيين نتيجة للايقاف مباراة واحدة وهم بارودي ومحمود قاسم وعبيد خليفة الأمر الذي اضطر المدرب الالماني شايفر للاستعانة بحضور الاحتياطيين لسد الفراغ ومواجهة العنكبوت الجزراوي بهدف انتزاع اللقب لأول مرة· في نفس الوقت يأمل شايفر أن تشكل عودة لاعبي المنتخب الأولمبي الأربعة جاسم محمد حارس المرمى وبدر ياقوت وعلي حسين ووليد أحمد دعامة قوية للفريق لتعويض النقص الناجم عن عقوبات الطرد والتي شملت ثلاثة من العناصر الأساسية·
ويؤكد حمدون مدير الفريق أن الأهلي يزخر بالنجوم ولديه البدلاء الذين يستطيعون سد الفراغ والدفاع عن الفانيلة الحمراء ويضيبف بأن القائمة تضم العديد من النجوم الصاعدين أمثال عادل صقر وحمدان قاسم وثاني جمعة وابراهيم حسين إلى جانب اللاعبين الأساسيين مثل أحمد شاه وعبدالله شاه وجاسم أكبر وعبدالرحمن خلفان ومارتن كمبروف·
ويقول حمدون بأن المهمة ليست سهلة خاصة وأن المنافس الجزراوي سيكون مكتملاً لكن الأهلي قادر على تعويض ذلك بالروح القتالية التي كانت وما زالت أهم الأسلحة التي يعتمد عليها فريقه· ويتابع حمدون تصريحاته بقوله بأن الأهلي بحاجة توفيق حتى يتمكن من اجتياز عقبة الجزيرة وتحقيق البطولة لأول مرة واصفاً هذه الخطوة بأنها ستكون أكبر دافع لهم في الدوري العام· ويثني حمدون على أداء وحماس اللاعبين في المباريات السابقة ورغبتهم في ترجمة ذلك في المباراة النهائية معتبراً هذه الخطوة مدخلاً أساسياً لعودة الانتصارات الاهلاوية بعد الأسابيع الثلاثة العجاف في الدوري معرباً عن ثقته الكاملة بلاعبي الصف الثاني الذين سيشرفون فريقهم في نهائي كأس الاتحاد·
من جهة أخرى أدى الأهلي تدريباً صباحياً يوم أمس ولمدة ساعة بقيادة المدرب الألماني شايفر والطاقم المساعد ثم أدى حصة مسائية قبل أن يتوجه إلى مدينة العين والمبيت فيها استعداداً للمباراة· ويذكر بأن الأهلي كان قد اجتاز عقبة الشارقة في الدور قبل النهائي بالفوز عليه بأربعة أهداف مقابل هدفين كما تأهل للمربع الذهبي بعد نجاحه باللقاء الفاصل الذي جمعه مع الفريق العيناوي وصعوده بفارق الأهداف عن العين· ودفع الفريق الثمن غالياً في مباراة الشارقة والتي قام فيها حكم المباراة بطرد بارودي ومحمود قاسم وانذار عبيد خليفة وهو الانذار الثالث له والذي ترتب عليه غيابه عن النهائي مع زميليه بارودي وقاسم·

اقرأ أيضا

دي ليخت يؤجل قرار انتقاله إلى ما بعد نهاية دوري الأمم الأوروبية