الاتحاد

الاقتصادي

523 مليار درهم تجارة دبي الخارجية في 2006

دبي- ''الاتحاد'': قالت جمارك دبي إن التجارة الخارجية غير النفطية للإمارة خلال العام الماضي شهدت نمواً بنسبة 9,15% لترتفع إلى 523 مليار درهم، مواصلة ارتفاعها خلال السنوات العشر الأخيرة·
واعتبر سلطان أحمد بن سليم رئيس ''دبي العالمية''، في تصريحات صحفية، أن البيانات تعكس النمو الاقتصادي السريع الذي تحققه دبي خلال فترة زمنية قصيرة نسبيا والآفاق التي يمكن للإمارة أن تحققها في مضمار التجارة العالمية· وقال: إذا أضفنا نتائج المناطق الحرة إلى تجارة دبي الخارجية غير النفطية، يتبين لنا أن الإجمالي العام لحجم تجارة الإمارة وصل إلى حوالي 523,5 مليار درهم في العام 2006 مقارنة بحوالي 479,6 مليار درهم في العام ·2005
وأضاف: هناك مؤثرات أخرى سوف تساهم في قيادة هذا الاندفاع المتوقع في النمو أبرزها النهضة العمرانية الكبيرة التي تشهدها منطقة الخليج العربي بشكل عام ومختلف إمارات الدولة بشكل خاص وانتعاش أسواق الأسهم وتزايد عدد الشركات التي تتخذ من دبي مقرا إقليميا لإدارة عملياتها بحيث تجاوز عدد الشركات في المنطقة الحرة لجبل علي (جافزا) 5500 شركة لغاية الآن، والتوسعات العملاقة التي تشهدها موانئ دبي العالمية محليا وخارجيا·
من جهته، قال عادل الأشرم مدير أول إدارة الإحصاء في دبي العالمية: إن الانتهاء من إعداد الإحصاءات السنوية الخاصة بتجارة دبي الخارجية بعد 15 يوما فقط من نهاية العام يعتبر رقما قياسيا على مستوى الشرق الأوسط، مشيراً إلى الأهمية الكبيرة التي تحظى بها الإحصاءات خصوصا فيما يتعلق بمتخذي القرار والدوائر والمؤسسات التي تبني دراسات الجدوى على تلك النتائج التي أصبحت متوفرة لدينا·
وتميز العام 2006 بنشاط ملحوظ على صعيد تجارة دبي الخارجية غير النفطية المباشرة (أي من دون المناطق الحرة) حيث بلغت حوالي 316,4 مليار درهم محققة نسبة نمو قدرها 12,8 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام 2005 إذ بلغت خلاله حوالي 280,4 مليار درهم· وارتفعت الواردات بنسبة 15,4 في المائة خلال العام 2006 مقارنة بالعام 2005 من 190,4 مليار درهم إلى 219,8 مليار درهم في حين أن قيمة الصادرات قفزت بنسبة 62,61 في المائة، من 11,2 مليار درهم إلى 18,2 مليار درهم· أما بالنسبة لإعادة الصادرات فقد شهدت تراجعا طفيفا جدا يقدر بحوالي 0,65 في المائة من 78,8 مليار درهم إلى 78,3 مليار درهم·
وأرجع السبب الرئيسي في هذا النمو إلى الفورة الكبيرة في قطاع الإنشاءات وتزايد الطلب على مواد البناء لتلبية احتياجات المشاريع العملاقة التي تشهدها دبي، علاوة على زيادة الإنفاق الحكومي على البنية التحتية الذي تزامن مع الارتفاع الملحوظ لأسعار النفط التي تجاوزت الحدود المتوقعة لها في العام 2005 من دون إغفال تطور النمو السكاني والتزايد المطرد في عدد الشركات التي تنضم إلى الإمارة والنمو الذي تشهده القطاعات الأخرى مثل السياحة والمعارض والمؤتمرات ومهرجانات التسوق·
وشهدت تجارة دبي الخارجية غير النفطية عبر المناطق الحرة نموا ملحوظا بلغت نسبته 8,9 في المائة خلال العام 2006 مقارنة بالفترة نفسها من العام 2005 إذ ارتفعت من 177,8 مليار درهم إلى 193,6 مليار درهم· وسجلت الواردات إلى المناطق الحرة في الوقت نفسه نموا بلغ 12 في المائة مقارنة بعام 2005 إذ ارتفعت من 99 مليار درهم إلى 111 مليارا، في حين ارتفعت الصادرات بنسبة 5 في المائة من 78,8 مليار درهم إلى 82,6 مليارا· وبلغت تجارة دبي الخارجية غير النفطية عبر مخازن جمارك دبي 13,4 مليار درهم خلال عام ·2006
واتسعت رقعة التعاون التجاري لدبي في السنوات القليلة الماضية لتشمل مناطق وأقاليم وبلدان جديدة في قارات العالم الخمس حيث ارتفع عدد الدول التي ترتبط معها بعلاقات تجارية إلى أكثر 210 دول مع الأخذ بالاعتبار أن برامج تحرير الاقتصاد التي تنتهجها دولة الإمارات وإنشاء المزيد من المناطق الحرة داخل وخارج الدولة كان له وقع إيجابي على موقع الإمارة على الخريطة التجارية العالمية·

اقرأ أيضا

أزمة التجارة تخيم على آفاق النمو العالمي