الاتحاد

عربي ودولي

خاتمي يحذر السلطات الإيرانية من متشددين يشبهون «طالبان»

بغداد (الاتحاد)- حذر الرئيس الإيراني الإصلاحي السابق محمد خاتمي أمس، السلطات الإيرانية من التهاون أمام جماعات متشددة قامت بالاعتداء على موكب الرئيس حسن روحاني في مطار مهرآباد، تشبه تنظيم “طالبان” الأفغاني.
وقال خاتمي “في حال التساهل مع هذه العناصر المتشددة فإنها ستقوم بتنفيذ عمليات إرهابية في التصفيات الجسدية، كما حصل في عصر الإصلاحات عام 1990”. ووصف إجراءات العناصر المتشددة التي هاجمت روحاني، بأنها وجهت ضربة قوية لأصوات الأمة وقرارات مرشد الجمهورية الإيرانية علي خامنئي.
واتهم خاتمي قيادات بأنها تقف وراء “تلك العناصر المتشددة المتخلقة بسلوك تنظيمات طالبان في أفغانستان”.
وقال “إنني مطمئن إلى أن خامنئي غير راضٍ عن ذلك”، داعياً الأجهزة القضائية والأمنية إلى ضرورة ملاحقة تلك العناصر القليلة والتحقيق معهم عن أهداف تحركاتهم. وأشار إلى أن “بلادنا تحمل رسالة السلام والعدالة وليس القوة والإرهاب”.

اقرأ أيضا

سفينة إنقاذ تبحث مجددا عن ميناء لإنزال 104 مهاجرين