الاتحاد

عربي ودولي

استقبال حار لطالباني بدمشق والهاشمي يبدأ زيارة لأنقرة

دمشق ، أنقرة - وكالات الأنباء: وصل الرئيس العراقي جلال طالباني إلى دمشق في زيارة هي الأولى لرئيس دولة عراقية إلى سوريا منذ عام ،1980 حيث التقى الرئيس بشار الأسد· ونظم الاسد استقبالا رسميا حارا لطالباني في القصر الرئاسي الذي كانت الطرق المؤدية إليه مزدانة بالأعلام السورية والعراقية· وقال مصدر رسمي سوري إن وفدا مهما يرافق طالباني لإبرام اتفاقات تعاون في المجالين التجاري والأمني· وخلال زيارته إلى سوريا، سيلتقي طالباني أيضا نائب الرئيس السوري فاروق الشرع ووزير الخارجية وليد المعلم وسيتوجه الى مدينة القرداحة لزيارة ضريح ''صديقه'' الرئيس الراحل حافظ الأسد، كما أفاد مصدر عراقي في دمشق· ويرافق طالباني وفد يضم وزراء الداخلية جواد البولاني والتجارة عبد الفلاح السوداني والموارد المائية عبد اللطيف رشيد ومستشار الأمن الوطني موفق الربيعي ونواب يمثلون جميع الأحزاب والقوى السياسية· وفي اسطنبول استقبل رئيس الوزراء التركي رجب أردوجان طارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي الذي بدأ اليوم زيارة رسمية لأنقرة·

اقرأ أيضا

الصادق المهدي يقترح مجلس سيادة في السودان بأغلبية مدنية ورئاسة عسكرية