الاتحاد

عربي ودولي

المرصد: 115 ألف قتيل بالنزاع السوري في 30 شهراً

أفاد المرصد السوري الحقوقي أن 115206 أشخاص قتلوا منذ اندلاع أعمال العنف بسوريا في 18 مارس 2011 تاريخ سقوط أول قتيل بمحافظة درعا حتى 30 سبتمبر الماضي، بمن فيهم عشرات آلاف من الجنود ومقاتلي المعارضة والمدنيين. وقال المرصد في بيان أمس، «توزع القتلى إلى 58604 مدنيين منهم 6087 طفلًا و4079 أنثى فوق سن الثامنة عشرة و17071 من عناصر الكتائب المقاتلة». وحسب المرصد، قتل 2176 منشقاً، بينما سقط 28804 قتلى من القوات النظامية السورية، وبلغ عدد الضحايا من مجهولي الهوية 2760 شخصاً، بينما بلغ إجمالي القتلى من الكتائب المقاتلة من جنسيات غير سوريا وبعضهم من مجهولي الهوية 4460 شخصاً، في حين قتل 18228 من عناصر اللجان الشعبية وقوات الدفاع الوطني والشبيحة والمخبرين الموالين للنظام. وتكبد «حزب الله» اللبناني 174 قتيلاً.
وقال المرصد إن هذه الإحصائية لا تشمل أكثر من 10000 معتقل مفقودين داخل معتقلات القوات النظامية، وكذلك أكثر من 3000 أسير من القوات النظامية لدى الكتائب المقاتلة. ويشير هذا الرقم إلى أن نحو 5000 شخص قتلوا في سبتمبر المنصرم لوحده.

اقرأ أيضا

«الكنيست» الإسرائيلي يقر حل نفسه وإجراء انتخابات جديدة