الاتحاد

عربي ودولي

انطلاق إذاعة «هنا الخليج العربي» من البحرين

جانب من اجتماع وزراء اعلام مجلس التعاون في المنامة

جانب من اجتماع وزراء اعلام مجلس التعاون في المنامة

بدأ وزراء الإعلام في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، أمس، أعمال اجتماعهم الـ 21 الذي تستضيفه مملكة البحرين. ويرأس وفد الدولة إلى الاجتماع إبراهيم العابد مدير عام المجلس الوطني للإعلام. ويتناول الاجتماع الذي ترأسه سميرة ابراهيم بن رجب وزيرة الدولة لشؤون الإعلام المتحدث الرسمي باسم الحكومة البحرينية، عددا من المواضيع التي تدعم مسيرة العمل الإعلامي المشترك بين دول مجلس التعاون ومن أبرزها تعزيز وتعميق الهوية الخليجية بجانب دعم ترابط المجتمع وأمنه واستقراره من خلال ورقة عمل مقدمة من الأمانة العامة كإطار عام يمكن ترجمته إلى برامج ومشاريع قابلة للتنفيذ لتصبح الحقوق والواجبات واضحة لكل مواطن في أية دولة من الدول الأعضاء. ويناقش الوزراء نتائج دراسة تفعيل دور الإعلام في مجلس التعاون لدول الخليج العربي تنفيذا لقرار المجلس الأعلى خلال لقائه التشاوري الثالث عشر في شهر مايو عام 2011.. كما يستعرضون توصيات اللجان الإعلامية التي عقدت خلال هذا العام وسيتخذ بشأنها القرارات المناسبة.
وبارك وزراء الإعلام بدول مجلس التعاون في اجتماعهم إطلاق إذاعة “هنا الخليج العربي” من مملكة البحرين والتي تأتي في إطار دعم المسيرة الخيرة والمباركة لمجلس التعاون ودفع التعاون الإعلامي وتعزيز الهوية الخليجية. وذكرت وكالة أنباء البحرين، أن الوزراء أعربوا عن ثقتهم في أن تساهم هذه الإذاعة في بناء جسور التواصل بين شعوب دول مجلس التعاون، مؤكدين مساندتهم لهذه الإذاعة التي ستسهم في ترسيخ مسيرة التعاون وتعميق الإخوة والمحبة بين الأشقاء في دول مجلس التعاون في كافة المجالات وخاصة الإعلامية. وأشاد علي بن محمد الرميحي رئيس هيئة شئون الإعلام في البحرين بهذه الخطوة المباركة من قبل وزراء الإعلام بدول مجلس التعاون، والتي تؤكد عمق ومتانة العلاقات الأخوية التاريخية التي تجمع دول المجلس وشعوبها الشقيقة، مؤكدا أن انطلاق إذاعة “هنا الخليج العربي” من مملكة البحرين تأتي ضمن المشروعات الإعلامية الطموحة التي تخدم الأهداف والتطلعات المباركة لأصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس في الانتقال من مرحلة التعاون إلى الاتحاد.
وأوضح أن المبادرات البحرينية تمثل إضافة نوعية لمسيرة التعاون والتنسيق الإعلامي الخليجي المشترك، مؤكدا الدور الحيوي الذي يلعبه الإعلام في الحفاظ على الهوية العربية والإسلامية لدول المجلس وشعوبها وإبراز ما تزخر بها من تراث ثقافي وحضاري عريق وما تشهده من إنجازات على مختلف الأصعدة وتوضيح الحقائق في مواجهة الحملات الدعائية المضادة.
وأكد أن مملكة البحرين تحرص دائما على تعزيز التعاون والتكامل الخليجي في تطوير السياسات والتشريعات الإعلامية والضوابط المهنية والأخلاقية في العمل الإعلامي وتنمية الموارد البشرية ونقل الخبرات الفنية والتقنية ورفع مستويات التبادل والإنتاج البرامجي التليفزيوني والإذاعي بما يواكب أحدث المستجدات في قطاعي الإعلام والاتصال ويدعم مسيرة الاتحاد الخليجي في ضوء استراتيجية العمل الإعلامي المشترك للسنوات 2010 ــ 2020.

اقرأ أيضا

اتحاد الأطباء العرب يعلن تضامنه مع لبنان لدعم المناطق المنكوبة