الاتحاد

الإمارات

"الاتحادية العليا" ترفض طلباً للطلاق

إيهاب الرفاعي:
لم تجد الزوجة ''أ·ع'' مفراً من رفع دعوى قضائية ضد زوجها بعد 21 يوماً من الزفاف بعد ان أصر الزوج على إقامة علاقات محرمة بنساء لا تحل له أمام عيني زوجته التي رفضت ذلك الوضع، واعترضت عليه فما كان من زوجها الا ان ضربها وطردها من منزل الزوجية بعد ثلاثة أسابيع من الزفاف وتوقف عن الانفاق عليها لتطالب بتطليقها للضرر والحكم لها بنفقة شهرية وكافة حقوقها السابقة واللاحقة· وأمام محكمة أبوظبي الشرعية أكدت الزوجة أن زوجها كان يصر على مداعبة النساء أمام عينيها بشكل لا تبيحه الشريعة الإسلامية ومنهن من ادعى أنها ابنة خالته وهو ما لم تطقه خاصة أن ذلك الوضع بدأ بعد الزفاف
مباشرة وقبل مرور 21 يوماً من زواجهما بعقد شرعي وطلبت الطلاق للضرر· ورفع الزوج ايضاً دعوى مقابلة طلب فيها الحكم على الزوجة بدخولها في بيت الطاعة الذي أعده لها وبعد المداولات حكمت المحكمة حضورياً بإلزام الزوج بدفع نفقة شهرية 1500 درهم ورفض دعوى التطليق للضرر وإلزام الزوجة بالدخول في طاعة زوجها· واستأنف الزوج والزوجة الحكم أمام محكمة الاستئناف التي قضت بتعديل النفقة الى ألفي درهم شهرياً للزوجة وتأييد رفض الطلاق وإلغاء حكم الطاعة· ورفض الزوج الحكم وطعن فيه أمام المحكمة الاتحادية العليا التي أيدت حكم محكمة الاستئناف ورفض الطعن المقدم من الزوج·

اقرأ أيضا