الاتحاد

الإمارات

«الصحة» تُفعل قراراً بعد 18 عاماً على صدوره

خلال تطعيم أحد الحجاج (تصوير راميش)

خلال تطعيم أحد الحجاج (تصوير راميش)

سامي عبدالرؤوف (دبي) - فعلت وزارة الصحة، العمل بأحد بنود قرار مجلس الوزراء رقم 1 لسنة 1995، بتحصيلها 20 درهماً عند إصدار بطاقة تطعيم دولية للراغبين في الحج من المواطنين والمقيمين.
وأكدت مصادر مطلعة بالوزارة، لـ”الاتحاد”، أن عدم الالتزام بتطبيق هذا البند خلال السنوات الماضية، لا يعني عدم تفعيله في الوقت الراهن، مشيرة إلى أن تفعيل هذا البند من قرار مجلس الوزراء، يأتي في إطار الالتزام الكامل بكافة القرارات المنظمة لعمل الوزارة، سواء صادرة من جهات أعلي أو معنية، أو صادرة عن الوزارة نفسها.
وأوضحت المصادر، أن رسم تحصيل 20 درهما على البطاقة الدولية يطبق لأول مرة على الحجاج، مشيرة إلى أنه كان يطبق في وقت سابق على الراغبين في السفر إلى الدول التي فيها أوبئة مثل أمراض الحمى الصفراء والسل.
وكان مجلس الوزراء أصدر قرارا رقم 1 لسنة 1995، في شأن أسعار الخدمات الصحية ورسوم الشهادات والتقارير الصحية ورسوم تراخيص مزاولة مهنة الطب البشري ومهنة الصيدلة والمؤسسات الصيدلانية.
وأصدرت الوزارة التعميم الإداري رقم 747 لسنة 2013، والذي حصلت “الاتحاد” على نسخة منه، لتنظيم إعطاء التطعيمات للمعتمرين والحجاج، سواء تطعيم ضد الحمى الشوكية وتطعيم ضد إنفلونزا الموسمية، على أن يتم تسجيل هذه التطعيمات في البطاقة الصفراء (بطاقة التطعيم الدولية).
وأوضح التعميم، انه تعطى التطعيمات مجاناً لجميع المعتمرين والحاج من المواطنين، وتعطى التطعيمات للوافدين مجاناً في حال وجود إثبات من الحملة بأن الشخص سوف يذهب لأداء العمرة أو الحج، وصورة من البطاقة الصحية الصادرة من وزارة الصحة (سارية المفعول).
وأكدت هذه المصادر أن جميع مراكز الطب الوقائي على أتم الاستعداد لتوفير اللقاحات والبطاقات، إلى جانب مراكز الرعاية الصحية الأولية المصرح لها بإعطاء التطعيمات اللازمة للحجاج.
وقالت، إن “الوزارة عممت على مراكز الرعاية الصحية الأولية ومراكز الطب الوقائي، بتوفير التطعيمات اللازمة للحاج”، وأوضحت أن تطعيم الراغبين في الحج الموسم الحالي ضد الحمى الشوكية إلزامي، بينما التطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية “العادية” اختياري ويوصى به لأصحاب الأمراض المزمنة.
وطالبت المصادر، بضرورة التزام جميع حجاج بيت الله الحرام بأخذ هذه اللقاحات قبل السفر للأراضي المقدسة لأداء المناسك بمدة كافية؛ ليتمكن الجسم من الحصول على الحصانة ضد هذه الأمراض، مؤكدة أهمية التزام الحجاج بالتعليمات حتى تتم مناسك الحج على أكمل وجه ودون عوائق صحية.
وأشارت المصادر، إلى أن جميع الترتيبات الخاصة بتأمين الرعاية الصحية لحجاج بيت الله الحرام قد اكتملت بالتنسيق والتعاون مع الجهات والهيئات المعنية وذات الصلة، مشيرا إلى التعاون مع الشؤون الإسلامية وأصحاب حملات الحج.
وفي السياق نفسه، أصدرت الوزارة تعميماً إدارياً برقم (6) لسنة 2013، إلى مديري الطب الوقائي ومديري مراكز الرعاية الصحية الأولية، وأبلغتهم بموضوع تطعيم المعتمرين والحجاج والاشتراطات الصحية للحج والعمرة للموسم الحالي. وأكد التعميم، الذي حصلت عليه “الاتحاد”، ضرورة ملء الاستمارة الصحية للحجاج من قبل الطبيب المرافق لحملة الحج.
وأوضحت مرفقات التعميم، الاشتراطات الصحية الواجب توافرها في القادمين لأداء الحج و العمر للموسم الحالي، مشيرا إلى انه مطلوب من كل قادم للعمرة أو الحج أو للعمل الموسمي بمناطق الحج، تقديم شهادة تطعيم سارية المفعول ضد الحمى الشوكية تفيد بتطعيمه ضد هذا المرض قبل قدومه للمملكة بمدة لا تقل عن 10 أيام ولا تزيد على 3 سنوات، كشرط للحصول على تأشيرة الحج أو العمرة أو للعمل الموسمي. وشددت المرفقات على ضرورة التأكد من إتمام عملية تطعيم بجرعة واحدة من اللقاح الرباعي، مشيرة إلى أن وزارة الصحة السعودية توصي كل قادم للعمرة أو الحج بالتطعيم بلقاح الإنفلونزا الموسمي، خصوصاً المصابين بأمراض مزمنة، ومنها أمراض القلب، والكلى، والجهاز التنفسي، والأعصاب، والسكري) ومرضى نقص المناعة الخلقية والمكتسبة، والأمراض الاستقلالية، والحوامل والأطفال أقل من 5 سنوات وذوي السمنة المفرطة. وأكدت انه يمنع دخول المواد الغذائية التي يحضرها القادمون إلى المملكة، بما ذلك الحجاج أو المعتمرون ضمن أمتعتهم، ما لم تكن معلبة ومحكمة الغلق أو في أوعية سهلة الفتح للمعاينة وبالكميات التي تكفي القادمين براً لمسافة الطريق فقط.
وطلبت مرفقات التعميم، التأكد من استكمال الأطفال لتطعيماتهم الأساسية في حال اصطحابهم للحج، ومراجعة مركز تطعيم الأطفال واصطحاب شهادات التطعيم الخاصة بكل طفل لمراجعتها من قبل المختصين لإجراء اللازم.
ونصح التعميم، بعدم اصطحاب الأطفال للحج إلا للضرورة من أجل تفادي تعرضهم لأي حوادث أو أمراض، كما نصح، بمراجعة الطبيب أو المركز الصحي قبل السفر للتأكد من السلامة البدنية والحالة الصحية، خصوصاً إذا كان الشخص مصاباً بأمراض مزمنة.
وأكد التعميم، انه أثناء التواجد في الأراضي المقدسة، على الحاج مراجعة طبيب الحملة أو أطباء بعثة الحج الإماراتية الطبية حال الشعور بأي مرض.

اقرأ أيضا

هزاع المنصوري: أتطلع لرؤيتكم جميعاًً في ندوة «الإنسان في الفضاء»