الاتحاد

الإمارات

ندوة صحية في رأس الخيمة تؤكد أثار التغذية السليمة على صحة القلب

رأس الخيمة (الاتحاد)- نظمت منطقة رأس الخيمة الطبية ممثلة في إدارة التثقيف والإعلام الصحي ندوة علمية تثقيفية عن صحة القلب، وذلك بقاعة المحاضرات بمستشفى إبراهيم بن حمد عبيدالله، بمناسبة احتفالاتها بيوم القلب العالمي. وافتتح الندوة محمد راشد بني رشيد مدير مستشفى إبراهيم بن حمد عبيدالله، مشيراً إلى أن الأمراض القلبية الوعائية، بما في ذلك النوبات القلبية والسكتات الدماغية، تمثل أهمّ الأمراض الفتاكة في العالم، إذ تحصد أرواح 5.17 مليون نسمة كل عام. والغرض من يوم القلب العالمي هو إذكاء الوعي العام بكيفية الحد، إلى أدنى مستوى، من عوامل الأخطار المرتبطة بتلك الأمراض، مثل التحكّم في الوزن وممارسة النشاط البدني بانتظام.
واشتمل البرنامج العلمي على عدة محاور علمية توضح العوامل ذات العلاقة بصحة القلب، فقد تحدثت الدكتورة كالافاثي اختصاصي التغذية السريرية بمستشفى إبراهيم بن حمد عبيد الله، عن الأنماط الغذائية الصحية، التي يجب اتباعها للحفاظ على صحة القلب وأثر التغذية غير الصحية على سلامة القلب وعلاقتها بأمراض القلب، ومن ثم تحدث سلطان عبداللطيف الممرض بوحدة العناية الفائقة للقلب بالمستشفى، وأوضح الدور الذي تقوم به الوحدة في علاج مرضى القلب والذبحات الصدرية، موضحاً أن أنماط الحياة الصحية هي السبيل الأوحد للوقاية من أمراض القلب، حيث يمكن للجميع الحد من مخاطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية عن طريق الحياة النشطة والرياضة والامتناع عن تعاطي التبغ والتعرّض اللاإرادي لدخان التبغ واختيار نظام غذائي غني بالخضر والفواكه وتلافي الأطعمة، التي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون والسكر والملح والحفاظ على وزن صحي.

اقرأ أيضا

حمدان بن زايد يوجه بمتابعة وتلبية احتياجات أبناء الظفرة