الاتحاد

الإمارات

مناقشة برنامج معرض ومؤتمر دبي الدولي للإغاثة

دبي- الاتحاد: اجتمعت اللجنة الدولية لمعرض ومؤتمر دبي الدولي للإغاثة والتطوير ''ديهاد'' ،2007 والذي سيعقد تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في الأول من أبريل المقبل في مركز دبي الدولي للمعارض والمؤتمرات وتنظمه مؤسسة إندكس لتنظيم المؤتمرات والمعارض، برئاسة المستشار إبراهيم بوملحة رئيس الجنة العليا للمؤتمر، وبحضور البروفيسور جيرارد بوتمان كرايمر، المدير العام لهيئة الإغاثة الدولية التابعة للأمم المتحدة ورئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر، وكذلك كافة أعضاء اللجنة حيث تمت مناقشة البرنامج العلمي للمؤتمر كما تم اختيار كافة المتحدثين·
ووافقت اللجنة العلمية للمؤتمر على المحاور والموضوعات التي ستتم مناقشتها، والتي تهدف إلى التوصل لوضع الحلول للمشاكل التي تواجهها المنطقة، حيث وضعت خطة لعرض أهم ما تم تعلمه من كوارث ومنازعات العام الفائت، وتم التركيز على النزاعات التي حصلت مؤخراً في المنطقة، كالخرق الواضح لشرعة حقوق الإنسان والشريعة خلال حرب لبنان، والذي تمثل بأعمال العنف الممارسة بحق المواطنين، وبخاصة الأعضاء العاملين على الإغاثة ومن يمثلون الجمعيات الإنسانية، دون الإشارة إلى حوادث معينة بل لدراسة الممارسات المستقبلية في أجواء تتم فيها انتهاكات لشرعة حقوق الإنسان والقوانين الدولية· وناقش اجتماع اللجنة النشاطات والتدابير التي تقوم بها المؤسسات الإنسانية والإغاثة على الصعيد المحلي والدولي لحل الأوضاع المأساوية التي تواجهها الأراضي الفلسطينية المحتلة وبالأخص غزّة التي يتم منع وصول المساعدات الإنسانية إليها بشكل دائم في وقت حاجتها الماسة لدعم دولي·
كما يناقش المؤتمر آلية تبادل المعلومات بين الجهات العديدة التي تقدم الدعم الانساني والاغاثي وخصوصا التعريف على البرامج المعلوماتية المتوفرة لاستخدامها من قبل كافة المتعاملين بالتصدي للكوارث الإنسانية من جهات دولية وإقليمية ومحلية حكومية وغير حكومية·
وأكد البروفيسور جيرارد بوتمان كرايمر، المدير العام لهيئة الإغاثة الدولية التابعة للأمم المتحدة، أن المؤتمر يتعمق أكثر فأكثر بالموضوعات التي يطرحها· وقد أكد البروفيسور كرايمر أن منظمة الأمم المتحدة تستمر بدعمها للمؤتمر نظرًا للنجاح المتميز الذي يحرزه في كل عام، وسيستمر باستضافة المتحدثين المتخصصين في المجال الإنساني·
وأشاد البروفيسور كرايمر بالدور الرائد الذي تقوم به دولة الإمارات العربية المتحدة وما تقدمه من دعم للمؤتمر ووجه شكره للحكومة في الدولة، كما خص بالشكر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي على رعايته الكريمة ومشاركة مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية بمؤتمر ''ديهاد'' 2007 وخصوصا دعم المستشار إبراهيم بوملحة للمؤتمر·
و اعتبر المستشار إبراهيم بو ملحة رئيس مجلس أمناء مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية أن مؤتمر ''ديهاد'' تتويج للعمل الإنساني والخيري لدولة الإمارات التي تقوم بمساهمات خيرية بشكل دائم، وقد دعمت الدول في كافة الكوارث كالتسونامي، والزلازل والحروب·
وأكد المستشار بوملحة على مشاركة مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية بقوة في هذا المؤتمر، كونها سعت دوما إلى تطوير إمكاناتها ومعداتها ومواردها البشرية، وأن هذا المؤتمر يشكل خطوة أساسية في هذا النطاق، وبالرغم من أن المؤسسة تقوم بعملها منذ عشر سنوات فقط فقد قامت بنشاطات عديدة وكان لها دور أساسي في عمليات إغاثة شديدة الخطورة وذات ظروف صعبة ''حيث أن فريقنا يتواجد من اللحظة الأولى لتقديم المساعدة والعون''·

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد ونهيان بن مبارك يعزيان حمد الشامسي بوفاة والده