الاتحاد

الاقتصادي

40% نمو اًمتوقعاً لتجارة الألماس بالمنطقة خلال 2007

دبي - مصطفى عبد العظيم:

توقع خبراء في قطاع الألماس نمو تجارة الألماس في الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي خلال العام الحالي بنسبة لا تقل عن 40%، بعد الخطوات القوية التى تقوم بها بورصة دبي للألماس في سبيل إنعاش هذه التجارة الهامة والتي كان أحدثها إطلاق معيار الثقة مع الاتحاد العالمي للألماس أمس في دبي· وقدر الخبراء حجم تجارة الألماس الخام في دول مجلس التعاون الخليجي بنحو 5 مليارات دولار،نصيب دبي منها 3,7 مليار دولار''13,6 مليار درهم ''فيما يقدر حجم سوق تجارة مجوهرات الألماس في المنطقة بنحو 2 مليار دولار·
وقال رئيس مجلس الألماس العالمي إيلي إيزاكوف ان بورصة دبي للألماس نجحت خلال فترة وجيزة في أن تلعب دورا بارزا في تطوير تجارة الألماس في المنطقة وأن تصبح شريكا فاعلا في هذه الصناعة التي تشهد معدلات نمو كبيرة،خاصة بعد أن نجحت الجهود الدولية في الوصول بنسبة مبيعات الألماس غير المرتبطة بالصراعات الى 99,8% ·
وأشار الى ايزاكوف في تصريحات لـ ''الاتحاد'' على هامش مؤتمر المعايير الخمسة لتجارة الألماس،الى ان بورصة دبي للألماس تضطلع بدور مهم في تثقيف المتعاملين في هذه الصناعة ليس على الصعيد المحلي فحسب،بل على الصعيد الدولي كذلك،مشيدا بالبرنامج التدريبي الذى نظمته مؤخرا والخاص بتطوير تجارة الألماس في أفريقيا·
وقال إن تثقيف المتعاملين وتعليمهم كيف وأين يشترون الألماس يعتبر أمرا حيويا في نمو هذه الصناعة التي يصل حجم التجارة فيها عالميا بنحو 36 مليار دولار سنويا ويعمل بها أكثر من 10 ملايين شخص في مختلف أنحاء العالم·
وأضاف: يتمثل دور المجلس العالمي للألماس في ردم الفجوة بين المشتغلين في القطاع والمستهلكين· وعليه، فقد تم تطوير'محفظة الثقة بالألماس' بهدف تثقيف تجار المجوهرات في قطاع التجزئة حول ألماس الصراعات، وتسليط الضوء على دور التاجر في تعزيز الثقة بشراء الألماس·
وشهد مؤتمر ''المعايير الخمسة لتجارة الألماس إطلاق علامة ''طئ'' الخاصة بالاتحاد العالمي لبورصات الألماس، و''معيار الثقة '' الذي طرحه ''مجلس الألماس العالمي،ليصبح المعيار الخامس ضمن المعايير التقليدية الأربعة المعروفة عند تصنيف جودة الألماس وبحضور أحمد بن سليّم، نائب رئيس مجلس إدارة بورصة دبي للألماس و إيرني بلوم،وإيلي إيزاكوف رئيس الاتحاد العالمي لبورصات الألماس رئيس مجلس الألماس العالمي ونورة جمشير المدير التنفيذي لبورصة دبي للألماس،وأكثر من 150 مشاركاً بينهم أعضاء بورصة دبي للألماس الحاليين ·
وكشف أحمد بن سليّم، عن ارتفاع كبير في عدد أعضاء البورصة خلال فترة قصيرة من إطلاقها ،مشيرا الى وجود اكثر من 250 طلب عضوية للبورصة حاليا من 33 دولة·
يذكر أن إجمالي حجم تجارة الألماس الخام في دبي حقق نمواً قياسياً بنسبة 46,25% ليصل إلى 3,734 مليارات دولار في عام 2005 مقارنة بـ 2,553 مليار دولار في عام ·2004 وصدرت دبي ألماساً بقيمة 2,248 مليار دولار في عام ،2005 واستوردت ما قيمته قرابة 1,484 مليار دولار خلال الفترة ذاتها· ووصلت واردات دبي من الألماس الخام إلى حوالي 37 مليون قيراط في عام ،2005 في حين تجاوزت صادراتها 34 مليون قيراط، ليصل بذلك إجمالي حجم تجارة الألماس إلى أكثر من 71 مليون قيراط· وتعد الهند وأوروبا والصين وروسيا من أبرز الشركاء التجاريين لدبي في قطاع الألماس الخام·

اقرأ أيضا

المزروعي: 160 مليار دولار استثمارات جديدة في مجال الطاقة