الاتحاد

الاقتصادي

سوروس: سندات اليورو ضرورية لحل أزمة الديون

كيل (ألمانيا) (د ب أ) - جدد المستثمر الأميركي جورج سوروس تأكيده ضرورة اعتماد سندات لليورو لحل أزمة الديون في دول العملة الأوروبية الموحدة، اليورو. وقال سوروس، في كلمته أمام الملتقى الاقتصادي العالمي أمس بمدينة كيل شمال ألمانيا، إنه من الضروري إلى جانب هذه السندات اعتماد إصلاحات هيكلية إضافية في بعض دول اليورو «لأن سندات اليورو وحدها لن تحل مشكلة القدرة التنافسية». ورأى أن هناك مسؤولية مشتركة لحل المشاكل المالية التي تتعرض لها دول اليورو، وقال إن هذه السندات الأوروبية المشتركة من شأنها أن تخفض أعباء فوائد القروض على الدول المتأزمة في منطقة اليورو ولم يستبعد سوروس أن تؤدي هذه السندات إلى زيادة فوائد الديون الألمانية. يشار إلى أن برلين ترفض فكرة هذه السندات. ويناقش نحو 600 متخصص في السياسة والاقتصاد والعلوم في هذا الملتقى الذي ينظمه معهد كيل للاقتصاد العالمي الحلول المقترحة للمشاكل الاقتصادية التي تواجه العالم. يشارك العديد من الشخصيات البارزة عالميا في الاقتصاد والسياسة والمستثمرين في هذا المؤتمر الذي يختتم أعماله اليوم الأربعاء.

اقرأ أيضا

ألمانيا تدرس إنشاء ميناء فضائي