الاتحاد

الاقتصادي

«طيران الإمارات» تتوسع عبر أربع قارات في يوم واحد

دبي (الاتحاد) - حققت «طيران الإمارات» إنجازاً قياسياً جديداً خلال يوم واحد عبر أربع قارات، وذلك بإطلاق خدمة جديدة إلى مطار كلارك في الفلبين، وخدمة أخرى بين ميلانو ونيويورك وبدء تشغيل طائرة «إيرباص إيه 380» بين دبي وبريسبن، بحسب ما أعلنت في بيان صحفي أمس.
وانطلقت الرحلة الافتتاحية إلى الفلبين من مطار دبي الدولي أمس بطائرة “بوينج 77 - 200 إل آر” لتدشن خدمة «طيران الإمارات» اليومية الجديدة دون توقف إلى مطار كلارك الدولي.
وأقلعت رحلة بطائرة «بوينج 777 – 300 إي آر» من مطار دبي الدولي إلى مدينة ميلانو الإيطالية، حيث ستتوقف هناك قبل مواصلة طيرانها عبر الأطلسي إلى مطار جيه إف كيندي في نيويورك.
وجاءت ثالثاً رحلة إلى مدينة بريسبن الأسترالية، التي أصبحت أحدث وجهة ضمن المحطات التي تخدمها طيران الإمارات بطائرات «إيرباص إيه 380».
وقال تيم كلارك رئيس «طيران الإمارات»، في البيان الصحفي: “يمثل هذا اليوم علامة فارقة في توسعات شبكة خطوط الناقلة، حيث تربط اثنتين من كبريات المدن العالمية عبر الأطلسي، كما تطلق خدمة جديدة إلى الفلبين عبر مطار كلارك، ما يساعد على تسهيل التواصل بين الجاليات الفلبينية في الخارج وربطها مع الوطن، كما تمتد خدمات طائرات الناقلة (إيرباص ايه 380) إلى محطة جديدة”.
وأضاف: “تعد هذه الأنشطة المتعددة مؤشراً على مدى وحجم نمو شبكة خطوط طيران الإمارات، وعلى الدور المهم الذي تلعبه طيران الإمارات في ربط الأفكار والثقافات والناس وتحقيق التواصل بينهم عبر العالم، في الوقت الذي تمضي قدماً على طريق التحول إلى علامة تجارية تجسد أسلوب حياة عالمية راقية”. وتسير «طيران الإمارات» رحلات إلى كل من ميلانو ونيويورك منذ سنوات، لكن الخدمة الجديدة تلبي الطلب الكبير على السفر عبر الأطلسي بين المدينتين التجاريتين المزدهرتين برحلات مباشرة من دون توقف توفر الدرجتين الأولى ورجال الأعمال.
ومن خلال اتفاقيات مع “جت بلو” في الولايات المتحدة، و”إيزي جت” في أوروبا، يمكن للعملاء مواصلة سفرهم في الولايات المتحدة عبر نيويورك وفي أوروبا عبر ميلانو، ومع إطلاق رحلات ميلانو - نيويورك، أصبحت طيران الإمارات الآن تخدم نيويورك، التي تضم أكبر جالية إيطالية في أميركا، بثلاث رحلات يومياً.
وأصبحت بريسبن المحطة رقم 22 التي تخدمها طيران الإمارات بطائرات الإيرباص ايه 380، كما أصبحت طيران الإمارات أول ناقلة جوية تسير رحلات منتظمة بالطائرة العملاقة إلى بريسبن، حيث تزامن هذا التطور مع مرور 10 سنوات على إطلاق خدمات الناقلة إلى ولاية كوينزلاند.
وعندما تواصل طائرة الإمارات إيه 380 رحلتها من بريسبن إلى أوكلاند، ستصبح هذه المدينة النيوزيلاندية أول محطة لـ«طيران الإمارات» خارج دبي التي يمكن فيها رؤية ثلاث من طائرات الناقلة من الطراز العملاق رابضة على أرض المطار في وقت واحد. وبعد إطلاق خدماتها منذ مطلع عام 2013 حتى الآن إلى كل من وارسو والجزائر ومطار هانيدا في طوكيو وستوكهولم، تستعد «طيران الإمارات» لفتح خطوط جديدة إلى كوناكري عاصمة غينيا، ومدينة سيالكوت الباكستانية، والعاصمة الأفغانية كابول بنهاية العام، وكذلك إلى كل من كييف وتايبيه وبوسطن في الربع الأول من عام 2014.

اقرأ أيضا

أزمة التجارة تخيم على آفاق النمو العالمي