تصدر لاعب نادي العين خالد سعيد الكعبي بطولة فزاع لرماية الإسبورتنج، في يومها الافتتاحي، بعد أن نجح في اصطياد 12 طبقاً من أصل 30 طبقاً، في المحطات الست، وسط صعوبة بالغة لهذه الأطباق، التي هي بلا شك باتت عنوان البداية. واحتل المركز الثاني حمد بن مجرن برصيد تسع نقاط، فيما تساوى في المركز الثالث كل من سيف الشامسي وعبيد بن ضاوي وبطي بن أحمد مجرن برصيد ستة أطباق، ثم مجدي صقر برصيد 5 أطباق، ثم أحمد بن مجرن برصيد 4 أطباق. وعبر الرامي حمد بن مجرن عن ارتياحه التام لسير البطولة، مؤكداً أن الطقس كان رائعاً، والتنظيم أكثر روعة بكل المقاييس، فيما كانت الرماية في غاية الصعوبة، وعلى الجميع دون استثناء، لأنها تعتمد على التركيز والحظ بنسبة 100 في المئة، لذلك يصعب التكهن بمن سيفوز بالبطولة. وتستأنف البطولة يومها الثالث والأخير من التصفيات المؤهلة إلى النهائيات، التي ستقام من جولة كاملة، يوم بعد غد، حيث سيمنح الرماة المتأهلين غداً راحة. من جانبه، أكد عبد الله بن دلموك مدير إدارة بطولات فزاع أن بطولة فزاع لرماية الإسبورتنج شهدت في يومها الأول سهولة ويسر في رماية المشاركين، بفضل الترتيبات الجديدة، التي اتخذتها اللجنة المنظمة بشأن قواعد الأمن والسلامة، والتي تمثلت في تلافي سلبيات العام الماضي وتعزيز الإيجابيات، وقد تحقق هذا بفضل الجهود الكبيرة التي بذلها الشيخ أحمد بن حشر رئيس اللجنة المنظمة لبطولة فزاع للإسبورتنج. وقال: دعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي وراء هذه النجاحات والمكاسب، التي تحققها بطولات فزاع، والتي تؤكد يوماً بعد يوم أنها محل اهتمام شبابنا وشباب المنطقة، وذلك بفضل الدعم الكبير، الذي تجده هذه البطولات دون استثناء.