الاتحاد

الاقتصادي

«مطارات دبي» تطلق الدفعة الثانية من برنامج «تطوير»

دبي (الاتحاد) - أطلقت مؤسسة مطارات دبي، الدفعة الثانية من البرنامج الأكاديمي “تطوير”، الذي يهدف إلى تعزيز المكتسبات العلمية لموظفيها المواطنين وتأهيلهم لمواكبة متطلبات وتحديات قطاع الطيران المستقبلية.
ويأتي إطلاق البرنامج ضمن إستراتيجية إدارة التطوير والتعليم في المؤسسة، بهدف مواكبة الخطة الاستراتيجية 2020 والارتقاء بأداء صناعة الطيران في دبي التي ستشكل نحو 32% من إجمالي الناتج المحلي للإمارة بنهاية 2020 .
وبرنامج “تطوير” موجه للموارد البشرية المواطنة من الجامعيين، وهو واحد من البرامج المميزة التي ابتكرتها إدارة التطوير والتعليم.
وأقامت المؤسسة لموظفيها الأربعة الذين تم اختيارهم لمواصلة تعليمهم في كلية الطيران التابعة لـ«طيران الإمارات»، احتفالاً خاصاً بهذه المناسبة متمنية لهم التوفيق والنجاح لإكمال دراستهم على اكمل وجه.
وشدد بول جريفيث الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي، على أهمية إدراك الموظفين الأربعة لأهمية البرنامج الجديد وما يتيح لهم من فرصة فريدة لمواصلة تعليمهم العالي برعاية من المؤسسة، مشيراً إلى أن هذا الاستثمار سيعود بالنفع العميم على الموظف والمؤسسة والمجتمع بشكل عام.
وأفاد سامية كتيت نائب الرئيس لشؤون التعليم والتطوير في مطارات دبي، بأن برنامج “تطوير” هو ثمرة جهود طويلة قام بها فريق عمل متكامل، وتمت دراسته بعناية فائقة لتوفير احتياجات صناعة الطيران في دبي من خلال موظفي المؤسسة انفسهم بعد تطوير قدراتهم العلمية والمهنية وذلك لمواكبة النمو الذي تسجله صناعة الطيران في دبي وتوسعات الخطة الاستراتيجية 2020 لقطاع الطيران في الإمارة.
وشملت قائمة الموظفين الأربعة في في البرنامج جاسم غروبتي ومحمد خلفان من إدارة الخدمات الهندسية، وخميس راشد من إدارة الشؤون التجارية، ومحمد الشامسي من مؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية.

اقرأ أيضا

«المركزي» يتوقع نمو التمويل للقطاعات الاقتصادية