الاتحاد

دنيا

«صيد المواهب الشابة» تترقب أفضل ابتكارات العطور

من أجواء المنافسة على ابتكار العطور لفئة الشباب (من المصدر)

من أجواء المنافسة على ابتكار العطور لفئة الشباب (من المصدر)

ضمن مبادرة هي الأولى من نوعها محلياً ودعماً للجيل الجديد، تنظم إحدى الدور المتخصصة بالعطور مسابقة إبداعية بعنوان «صيد المواهب الشابة»، يشارك فيها المواطنون والمقيمون في الدولة ممن تتراوح أعمارهم بين 16- 21 عاماً من الذكور والإناث، يتبارون فيما بينهم على صناعة أفضل العطور بالتعاون مع واحدة من أضخم الشركات السويسرية المتخصصة بصناعة النكهات والعطور، لإطلاق هذا المفهوم الحصري في مجال اكتشاف الإبداعات، فضلاً عن إصدار مجلة الشباب «مذكرات الإمارات». وتعلن نتائج المسابقة الرئيسية للمنافسة على اللقب في فندق ويستن- دبي الجمعة 15 نوفمبر المقبل، بعد أن يخوض المتشاركون مرحلتين مهمتين. وتشمل المرحلة الأولى تسجيل المرشحين واختيار قائمة بأفضل 20 متقدماً بينهم، بينما تنطوي المرحلة الثانية على النهائيات، حيث يخضع المرشحون إلى جلسات تدريب نظرية وعملية في صناعة العطور استعدادا للتحدي الكبير.
وتطلق الشركة المنظمة مبادرتها المتنقلة في الجامعات ومراكز التسوق الكبرى بهدف تحديد مستوى معرفة المرشحين بالعطور، من خلال 3 خطوات مبتكرة. وتسهم النتائج بعد خوض هذا النوع من الاختبارات المتخصصة في وضع قائمة بأفضل المتقدمين.
ويذكر عبدالله أجمل من اللجنة القائمة على «صيد المواهب الشابة» أن سلسلة الاختبارات تبدأ بـ3 قطع من الصابون تتمتع اثنتان منهم بنفس الرائحة، بينما يختلف عطر الصابونة الثالثة. ويقول: إن المرشحين ينتقلون بعد ذلك إلى «اختبار السلم» الذي يستعرض مستويات تركيز مختلفة حول العطر نفسه، حيث ينبغي على المرشحين ترتيب هذه التراكيز العطرية تنازلياً ابتداء بالأقوى وصولاً إلى الأضعف، ويوضح عبدالله أجمل أن الاختبار الثالث يتطلب تقديم 5 مكونات عطرية مختلفة للمرشحين وهم معصوبو الأعين، فيما يطلب منهم تحديد أو وصف الرائحة التي يشمونها. وعليه يمكن الوقوف عند كفاءة المرشحين في شم الروائح وتمييز العطور المختلفة. ويشير إلى أن لجنة تحكيم متخصصة ستقوم باختيار قائمة المتقدمين للمسابقة، وأفضل 5 عطور من بين 20 عطراً قام بابتكارها المرشحون النهائيون. مع الأخذ بالاعتبار أسلوب تقديم العطر والموهبة من خلف عملية الابتكار. ويتحدث عبدالله أجمل عن أهمية إبراز تنمية المواهب الفردية والتأسيس لمسيرة مهنية في مجال صناعة العطور للشباب القاطنين في الدولة.
ويحظى «صانع العطور الشاب» لعام 2013 بفرصة العمل على مشروع خاص لابتكار «عطر الشباب» المقبل من شركة العطور المنظمة للمسابقة. وبفرصة العمل كمتدرب لمدة 3 أشهر في الشركة السويسرية ومقرها دبي. إضافة إلى جائزة نقدية بقيمة 25 ألف درهم. وينال صاحب المركز الثاني جائزة بقيمة 15 ألف درهم، و10 آلاف درهم لصاحب المركز الثالث، و7500 درهم لصاحبي المركزين الرابع والخامس. وتقدم للمتسابقين الـ20 هدايا من منتجات العطور تقدر قيمتها بـ 1000 درهم لكل منهم.

اقرأ أيضا