الاتحاد

عربي ودولي

السودان.. اعتقال 700 شخص في اسبوع


ذكرت الحكومة السودانية أمس الاثنين ان 700 شخص اعتقلوا على مدى أسبوع، شهد أسوأ اضطرابات في وسط السودان منذ سنوات مع استمرار الاحتجاجات المناهضة للرئيس عمر حسن البشير.
وبعد مرور أسبوع على بدء مظاهرات الاحتجاج على خفض الدعم، قال شهود عيان: ان الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع من جديد لتفريق المحتجين وهم هذه المرة طالبات من جامعة الاحفاد في ام درمان، رددن هتافات تطالب برحيل البشير.
وقال شهود ان مظاهرة احتجاج أخرى قام بها نحو 300 شخص في حي بري بالخرطوم وسارت بشكل سلمي.
وهتف المحتجون "الشعب يريد اسقاط النظام" وكانت المسيرة أقل كثيرا من الاحتجاجات الاخرى في الايام القليلة الماضية في المنطقة.
وخلال مؤتمر صحفي، قال وزير الداخلية ابراهيم محمود حامد ان 34 شخصا لقوا حتفهم، لكن نشطاء حقوق الانسان السودانيين وبعض الدبلوماسيين يقدرون عدد القتلى بما يقرب من 150.
وأضاف ان هذه الافعال لا علاقة لها بأي احتجاج وان هناك دلائل على تورط متمردين من مناطق أخرى بالسودان في أعمال العنف.
ووصف صورا لاطلاق النار على بعض الضحايا يجرى تداولها على الانترنت بانها زائفة قائلا ان معظم الصور المتداولة على شبكات التواصل الاجتماعي هي في حقيقة الامر من مصر.

اقرأ أيضا

اتهامات لتركيا بارتكاب "جرائم حرب" واستهداف المدنيين في سوريا