الاتحاد

الاقتصادي

مالية أبوظبي تعتمد الدفع الإلكتروني لتحصيل الإيرادات الجمركية

أعلن سمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي، رئيس دائرة المالية في أبوظبي، بدء تطبيق نظام الدفع الإلكتروني في إدارة الجمارك· وقال سموه في تصريح لـ(الاتحاد) إن دائرة المالية اعتمدت نظاما للدفع الإلكتروني لتحصيل الإيرادات الجمركية في خطوة تهدف إلى تسهيل الإجراءات وتبسيطها واختصار الوقت والجهد على المراجعين والمتعاملين مع إدارة الجمارك·
وأوضح سموه أن اعتماد نظام الدفع الالكتروني الذي سيتم تعميمه على باقي الدوائر المحلية في إمارة أبوظبي يأتي في إطار السعي لإنشاء حكومة إلكترونية متطورة وفقا لأسس ومعايير عالمية·
وقال سموه: تنفيذاً لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله''، وبتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس المجلس التنفيذي، قمنا بتطوير نظام الدفع الإلكتروني المتميز ليس فقط على نطاق دولة الإمارات العربية المتحدة، وإنما على مستوى المنطقة، وذلك للتأسيس لقاعدة قوية تنطلق منها أبوظبي في المجال الرقمي·
وأشار إلى أن اعتماد نظام الدفع الالكتروني يأتي ضمن رؤية شاملة لتحقيق حكومة خدمات في إمارة أبوظبي، والتي انبثق عنها جملة مشاريع أولية تم إطلاقها مؤخرا·
وأكد سمو رئيس الدائرة أن تطبيق نظام الدفع الإلكتروني سيدعم توجهات الحكومة في تعزيز جاذبية المناخ الاستثماري في إمارة أبوظبي، مشيرا إلى أن تطبيق نظام الدفع الإلكتروني لا يلغي أنظمة الدفع الأخرى المعمول بها حاليا·
وقال سموه: ''حرصنا على أن يكون نظام الدفع الإلكتروني جنبا إلى جنب مع أنظمة الدفع الأخرى حتى تظل كل الخيارات متاحة للمتعاملين مع إدارة الجمارك''، مؤكدا أن طرح النظام من دون إلزامية سيوفر خيارات أكثر مرونة أمام الشركات والأفراد غير أن سموه أعلن أن الدائرة ستقدم حوافز لمستخدمي النظام الجديد·
وأشار إلى أن نظام الدفع الجديد يوفر إمكانية التحويل المباشر للعائدات الجمركية من حساب الشركات أو الأفراد إلى حساب الحكومة، إضافة إلى إمكانية الدفع بواسطة بطاقات الائتمان·
وأضاف أن عميل الجمارك يمكنه عبر النظام المتطور دفع الرسوم الجمركية المستحقة على البيانات الجمركية في جميع مراكز جمارك أبوظبي، بالإضافة إلى تسوية حساب التسهيلات الائتمانية وتسوية الرسوم الأخرى المستحقة·
وقال سموه: بإمكان عملاء الجمارك إتمام معاملاتهم عبر الانترنت حتى بعد انتهاء ساعات الدوام الرسمي في أيام العطل، لافتا إلى أن دائرة المالية تسعى للتأسيس لقاعدة قوية وصلبة من النظم والتقنيات لإقامة حكومة إلكترونية متطورة في أبوظبي·
ولفت سموه إلى أن دائرة المالية أبرمت اتفاقا مع بنك أبوظبي الوطني وبنك أبوظبي التجاري وبنك الاتحاد الوطني لتوفير خدمات الدفع الالكتروني، مشيرا إلى الجهود المتميزة التي بذلتها لجنة أبوظبي للنظم والمعلومات ومؤسسة الإمارات للاتصالات ''اتصالات''·
وأشار إلى أن دائرة المالية ستبدأ منذ الأسبوع المقبل تنظيم ورش عمل لتدريب عملاء الجمارك في أبوظبي على التعامل مع النظام الجديد، مؤكدا أن حكومة أبو ظبي ستتحمل كافة تكاليف تطبيق النظام ومستلزمات التدريب والتأهيل لعملاء الجمارك·
وتوقع سموه أن يتم تطبيق نظام الدفع الإلكتروني في دائرة التخطيط والاقتصاد ثم في دائرة البلديات في مرحلة لاحقة، ثم تعميمه على باقي الدوائر قبل نهاية العام الحالي بما يتوافق مع الاستراتيجية العامة التي أعدتها لجنة أبوظبي للنظم والمعلومات·
يشار إلى أن إدارة الجمارك في أبوظبي تطبق نظام التخليص الجمركي (الظبي) الذي يقدم خدمات متنوعة ومتكاملة تخدم الإدارات المختلفة في جمارك أبوظبي والمتعاملين مع إدارة الجمارك من خلال شبكة الإنترنت، وتتضمن التخليص الجمركي والإدارة المالية ومتابعة دخول وخروج المركبات (المراكز الحدودية)، إضافة إلى الإحصاء وخدمات المخلصين وعملاء الجمارك وشؤون الموظفين وتسجيل المركبات وشهادات المرور والشؤون الجمركية·
يشار إلى أن لجنة أبوظبي للنظم والمعلومات المنبثقة عن المجلس التنفيذي في إمارة أبوظبي انتهت مؤخرا من وضع الاستراتيجيات الخاصة بتطبيق خدمة الدفع الإلكتروني والمعايير الخاصة المتعلقة بتطبيق هذه الخدمة·
وتقوم اللجنة بتطوير معايير تكنولوجيا المعلومات المعتمدة بالتزامن مع متطلّبات الحكومة واحتياجاتها المستقبلية، حيث سيتم تحديثها بشكل منتظم لتمكين الدوائر الحكومية في إمارة أبوظبي من التخطيط والتوسع وتنفيذ كافة المبادرات المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات· وكانت اللجنة قامت بالتعاون مع عدة جهات حكومية بتطوير خدماتها الإلكترونية لتبسيط وتسهيل الخدمات المقدمة للجمهور·

اقرأ أيضا

7.5 مليون مستخدم لبوابة «حكومة.امارات»