الاتحاد

الرئيسية

مقتل 70 راعياً في الغارات الأميركية على الصومال

عواصم- وكالات الانباء: كشفت منظمة ''اوكسفام'' للإغاثة أمس أن القصف الأميركي لجنوب الصومال أسفر عن مقتل نحو 70 راعياً صوماليا وليس عناصر إرهابية كانت تستهدفهم الغارات الأميركية· وعلى صعيد التطورات الداخلية، أعلن أمراء الحرب الصوماليون موافقتهم على تسليم أسلحتهم للحكومة الانتقالية، فيما قتل 9 أشخاص باشتباك أمام مقر الرئيس الصومالي عبدالله يوسف في مقديشو·
وأكدت منظمة ''اوكسفام'' البريطانية أن حوالى سبعين شخصاً من البدو قتلوا ''عن طريق الخطأ'' في غارات نفذتها طائرات أميركية جنوب الصومال، مستندة إلى ''معلومات منظمات شريكة''· وقالت المنظمة إن ''قنابل سقطت على الرعاة وقطعانهم ليلا''· وكان زعماء قبائل صومالية أكدوا أن الغارات أدت إلى مقتل حوالى 100 من الرعاة · وذكرت صحيفة ''واشنطن بوست'' الأميركية أن وحدة صغيرة من مشاة البحرية الأميركية'' المارينز'' تفقدت موقع القصف الأميركي جنوب الصومال لتحديد هوية الضحايا الذين سقطوا خلال العملية· وفي مقديشو، قتل تسعة أشخاص وجرح آخرون في اشتباك بين قوات الحكومة التي تحرس مقر الرئيس ورجال ميليشيا حاولوا شق طريقهم بالقوة إلى داخل المقر·

اقرأ أيضا

إثيوبيا ترفض مناقشة اقتراح قدمته مصر حول سد النهضة