الاتحاد

الرئيسية

رايس تعرض على عباس أفكاراً جديدة غداً

رام الله - تغريد سعادة والوكالات: يزور الرئيس الفلسطيني محمود عباس دمشق يوم 16 يناير الجاري، بدعوة من الرئيس السوري بشار الأسد ربما يلتقي فيها مع خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة ''حماس''·
وقال مصدر فلسطيني إن ''عباس لا يريد مزيدا من الحوار مع مشعل حول حكومة الوحدة الوطنية، وإنما سيكون اللقاء مخصصا للاستماع من مشعل الى قرارات ''حماس'' بخصوص نتائج الحوارات التي تمت مسبقا بين الجانبين''·
وقالت مصادر مطلعة فى الرئاسة الفلسطينية إن وزيرة الخارجية الأميركية كونداليزا رايس، أبلغت الجانب الفلسطيني أنها تحمل أفكاراً مهمة وجديدة ستعرضها على الرئيس عباس أثناء لقائهما المتوقع فى رام الله يوم غد الأحد، بينما شككت صحيفة ''واشنطن بوست'' الاميركية فى جدوى جولة رايس فى الشرق الأوسط، وقالت إنه من الصعب أن تحقق الجولة أي نتائج فعلية لأنها لا تشمل سوريا وايران·
على الصعيد الأمني، عرضت ''كتائب عز الدين القسام'' الجناح العسكري لحركة ''حماس'' طائرة استطلاع اسرائيلية استولت عليها بعد ظهر الخميس، وقالت المصادر الفلسطينية إن الطائرة لم تسقط نتيجة خلل فني كما قالت المصادر الإسرائيلية، وانما جرى اصطيادها والسيطرة عليها من الأرض عبر خبراء الكترونيين، وأشارت الى أنه قد تم تفكيك شيفرة الطائرة قبل إجبارها على الهبوط في شمال القطاع، مؤكدة أن الطائرة المسيطر عليها تحتوي على أحدث أجهزة التصوير الليلية والإرسال المعقدة· وقالت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية إن الجيش قرر تشكيل لجنة تحقيق رسمية من خبراء في سلاح الجو وخبراء الصناعات الجوية لتحليل أسباب هبوط الطائرة شمال قطاع غزة· وأضافت أن طائرة مماثلة سقطت أثناء الحرب الإسرائيلية على لبنان، لكن سلاح الجو الإسرائيلي قام بتدميرها فورا خوفا من نقل تكنولوجيا الأجهزة المتقدمة في الطائرة· ومن جهة أخرى قمعت قوات الاحتلال بعنف مظاهرة ضد الجدار الفاصل نظمها فلسطينيون وناشطون أجانب في بلدة بيلين بالضفة الغربية·

اقرأ أيضا

أميركا تسحب باقي قواتها وانتشار للجيش السوري على الحدود