الاتحاد

الرياضي

الإنتر في ضيافة تورينو وأمبولي يواجه بارما

إعداد- مكاوي الخليفة:

بعد توقف دام لأكثر من أسبوعين بمناسبة عطلة أعياد الميلاد ورأس السنة الجديدة عاد الدوري الإيطالي لاستئناف نشاطه مجددا اليوم بمباراتين تجمع الأولى امبولي وبارما والثانية تورينو والانتر·
الانتر المتصدر نال لقب بطل الشتاء بعد تصدره المنافسة برصيد 48 نقطة بفارق سبع نقاط عن أقرب منافسيه جمعها من 18 مباراة فاز في 15 وتعادل في ثلاث ويحسب له أنه الفريق الوحيد الذي لم يذق طعم الهزيمة حتى الآن منذ بداية الموسم، أحرز خلالها 38 هدفا كثاني أقوى هجوم بعد روما صاحب المركز الثاني وعليه 15 هدفا كأقوى خط دفاع بالتساوي مع روما أيضا· ويشد الانتر الرحال إلى تورينو بروح معنوية عالية بعد رحلة ناجحة إلى البحرين سحق فيها المنتخب البحريني بسداسية لهدف، ثم فاز خارج أرضه أيضا على أمبولي في كأس إيطاليا بهدفين نظيفين الأربعاء الماضي ويطمح في تحقيق فوزه الثاني عشر دوريا على التوالي وتحطيم الرقم القياسي الذي حققه روما الموسم الماضي وتمكن الانتر من معادلته في الأسبوع الثامن عشر بتحقيقه الفوز الحادي عشر على التوالي· وتشير الإحصاءات التاريخية إلى أن الانتر لم يخسر أمام تورينو منذ فبراير 1994 وحقق الفوز في المباريات الخمس التي جمعتهما في تورينو بعد ذلك دون أن تتلقى شباكه أي هدف· إلا أن الانتر ما يزال يعاني من سلسلة من الإصابات وتضم القائمة المدافع الدولي الإيطالي فابيو غروسو، والأرجنتيني والتر صموئيل، ومواطنه المهاجم خوليو كروز والفارو ريكوبا· ويتوقع أن يقود الانتر اليوم خوليو سيزار، مايكون، بيرديسو، ماتيرازي، ماكسويل، فييرا، داكورت، خافيير زانيتي، ستانكوفيتش، ابراهيموفيتش، هيرنان كريسبو وأدريانو الذي بدأ تدريجيا في استعادة حاسته التهديفية وأحرز هدفين في مرمى البحرين وآخر في امبولي·
تورينو صاحب الأرض والجمهور بقيادة البرتو زاكروني استهل الموسم بعروض هزيلة إلا أنه انتفض في الأسابيع الأخيرة وحقق نتائج إيجابية ورفع رصيده إلى 22 نقطة في المركز الثامن بالاشتراك مع ليفورنو وامبولي إلا أنه يتفوق عليهما بفارق الأهداف· الفريق الصاعد حديثا حقق الفوز في 5 مباريات وتعادل في سبع وخسر ستا، وله 14 هدفا منها سبعة على أرضه مما يشير إلى ضعف واضح في الشق الهجومي وعليه 20 هدفا· ويغيب عن الفريق سيموني باروني وجيانلوكا كوموتو للإيقاف واندريه ارديتو بداعي الإصابة· ويتوقع أن يخوض اللقاء بتشكيلة من الحارس المخضرم ابياتي، دوي لوريتو، بانكارو، جالو، دي اسينتيس، باليستري، روسينا، لازيتيك، ستيليوني، وفرانسيسكيني·
المباراة الثانية تجمع بين امبولي وبارما فيما يمكن وصفه بلقاء الجريحين، حيث خسر أمبولي الأربعاء الماضي أمام الانتر في بطولة كأس إيطاليا بهدفين نظيفين وخسر بارما أمام روما 2/1 في نفس البطولة· أمبولي صاحب الأرض يحتل المركز العاشر برصيد 22 نقطة من خمسة انتصارات وسبعة تعادلات وخمس هزائم وله 14 هدفا وعليه ،17 ويتفوق بفارق عشر نقاط على بارما الذي يحتل المركز الثاني قبل الأخير برصيد 12 نقطة من 18 مباراة فاز في اثنتين فقط وتعادل في ست وخسر 10 مرات كثاني أكثر الفرق خسارة بالاشتراك مع كييفو بعد أسكولي الذي خسر 11 مباراة· وأحرز بارما 16 هدفا وعليه 33 هدفا كأضعف دفاع في البطولة· ولا بديل للفريق سوى الفوز حتى يحافظ على حظوظه للخروج من منطقة الهبوط· ويعيش النادي في أزمة مالية حادة وكان قد تقرر مؤخرا عرضه للبيع من قبل اللجنة القضائية المشرفة على إدارته· وتتواصل المنافسة غدا بثماني مباريات تجمع كلا من باليرمو واودينيزي، وميسينا وروما، وميلان وريجينا، وسمبدوريا وفيورنتينا، ولاتسيو وسيينا، واتلانتا وليفورنو، وكالياري وأسكولي وكييفو وكاتانيا·
يتصدر قائمة هدافي البطولة كل من فرانسيسكو توتي ومهاجم كاتانيا جيوناثا سبينيسي برصيد 11 هدفا، يليهما ادريان موتو من فيورنتينا 10 أهداف، ثم تسعة أهداف لكل من لوكا توني، كريستيان ريجانو من ميسينا، رونالدو بيانكي من ريجينا، وفابيو كواجلياريلا من سمبدوريا، ثم ثمانية أهداف لكل من اوليفييرا اماوري من باليرمو، ايغور بودان من بارما وياكوينتا من أودرينيزي·

اقرأ أيضا

فان دايك يمتدح حماس مدربه كلوب وأسلوبه المباشر مع لاعبيه