الاتحاد

عربي ودولي

حطام الطائرة الإندونيسية المفقودة في قاع المحيط



ماكاسار (إندونيسيا)-وكالات الأنباء: قال مسؤولون اندونيسيون أمس: إن أجزاء من طائرة ركاب إندونيسية فقدت منذ عشرة أيام وعلى متنتها 102 راكب عثر عليها في قاع المحيط قبالة ساحل جزيرة سولاويزي· وقال المسؤولون: إن أجزاء من الذيل ومقعدين من مقاعد الطاقم عثر عليها في الماء وعلى شواطيء قرب بلدة باري باري على الساحل الغربي لجزيرة سولاويزي· وعبر أقارب الضحايا عن ارتياحهم لسماع أنباء مؤكدة عن الطائرة أخيراً بالرغم من أنها أنباء سيئة وذلك بعد انتظار طويل وتقارير خاطئة عن سقوطها في منطقة غابات ونجاة بعض من كانوا عليها·وكانت الطائرة المنكوبة وهي من طراز بوينج 737-400 وتابعة لشركة آدم إير متجهة من سورابايا في وسط جاوة إلى مانادو بشمال سولاويزي عندما اختفت في ظروف جوية سيئة في الأول من يناير· ولم تصدر الطائرة نداء استغاثة، وإن كان قائدها قد أبلغ عن قلقه من الأحوال الجوية· وقال ايدي سويانتو الذي ينسق جهود البحث من قاعدة جوية في العاصمة الإقليمية ماكاسار: ''أعلنت أمس أنه عثر على جزء من طائرة آدم اير· وما عثر عليه هو جهاز حفظ التوازن بالذيل الذي يحمل رقم 65سي25746-76 ، وهذا الشيء عثر عليه صياد في باري باري''·
وأضاف قائلاً للصحفيين وهو يعرض الجزء الأبيض من جهاز حفظ التوازن الذي عثر عليه أمس الأول: ''هذا الشيء يحمل الرقم نفسه الوارد في دفاتر بوينج''· وقال إمام يوهاني مسؤول البحث والإنقاذ لـ''رويترز'': إنه عثر أيضاً على مقعدين من مقاعد طاقم الطائرة على أحد الشواطيء بالمنطقة أمس· وقال جينوت هارديانتو قائد شرطة باري باري التي تقع على بعد 100 كيلومتر تقريباً شمالي ماكاسار: إنه تم العثور أيضاً على مجموعة من الحطام فيما يبدو وجار فحصها· وأضاف: ''هناك حتى الآن ثمانية أجزاء من الفيبر والألومنيوم طولها بين 25 و50 سنتيمتراً وكذلك سترة نجاة، وبطاقة هوية وجهاز إضاءة ومسند للرأس''· وعرض تليفزيون مترو لقطات لمجموعة من السكان وهم يمسكون بأجزاء بدا أنها لطائرة· وعرضت سيدة مسنة قطعة مربعة صغيرة من حطام أبيض ملتو· وقال مسؤول بالشرطة لـ''رويترز'': إنه تم انتشال جثة امرأة يبدو أنها في الثلاثينيات من العمر، لكن سويانتو استبعد أن تكون لإحدى راكبات الطائرة· ولم يذكر تفاصيل·

اقرأ أيضا