الإثنين 5 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

ارتياح في كوباني بعد إلقاء أسلحة للمقاتلين الأكراد

ارتياح في كوباني بعد إلقاء أسلحة للمقاتلين الأكراد
20 أكتوبر 2014 19:46
أعرب المقاتلون الأكراد الذين يدافعون عن كوباني عن ارتياحهم إزاء إلقاء الطائرات الأميركية أسلحة قرب هذه المدينة السورية المحاذية للحدود مع تركيا حيث تمكنوا من صد هجمات تنظيم "داعش" بفضل الضربات الجوية للتحالف الدولي. وقال وزير الخارجية الأميركي جون كيري، اليوم الاثنين، إن الولايات المتحدة أبلغت تركيا أن إسقاطها أسلحة جوا للأكراد السوريين الذين يقاتلون تنظيم "داعش" قرب مدينة كوباني السورية جاء استجابة لأزمة ولا يمثل تغييرا في السياسة الأميركية. ونقلت رويترز عن كيري، للصحفيين خلال زيارة لاندونيسيا، "تحدثنا مع السلطات التركية. أنا تحدثت وتحدث الرئيس لكي نوضح تماما أن هذا ليس تحولا في سياسة الولايات المتحدة. إنها لحظة كارثية وطارئة" مضيفا أن ذلك كان "إجراء لحظيا". وأكد متحدث باسم "وحدات حماية الشعب" الكردية لوكالة فرانس برس أن الأسلحة والذخائر التي ألقتها طائرات أميركية قرب مدينة عين العرب (كوباني بالكردية) ستساعد المقاتلين الأكراد كثيرا في مواجهة "داعش". وقال المتحدث ريدور خليل إن "المساعدات العسكرية (...) كانت جيدة وأميركا مشكورة على هذا الدعم وستؤثر إيجابا على سير العمليات العسكرية ضد داعش وما زلنا نأمل المزيد"، مؤكدا أن هذا الدعم "سيساعد كثيرا". وألقت طائرات أميركية، أسلحة وذخائر ومواد طبية للمقاتلين الأكراد قرب المدينة لمساندتهم بمواجهة مقاتلي التنظيم الذين يحاولون منذ أكثر من شهر احتلال المدينة السورية الواقعة في محافظة حلب. وأوضحت القيادة الأميركية الوسطى، التي تشمل الشرق الأوسط وآسيا الوسطى (سنتكوم) في بيان، أن طائرات شحن عسكرية من طراز "سي-130" نفذت "عدة" عمليات إلقاء إمدادات من الجو، مشيرة إلى أن هذه الإمدادات قدمتها سلطات إقليم كردستان العراقي وهدفها "إتاحة استمرار التصدي لمحاولات التنظيم للسيطرة على كوباني".
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©