الاتحاد

الرياضي

فيليب لام: ألمانيا كانت مهيأة نفسياً وفنياً لإحراز كأس العالم


محمد حمصي:

رغم الحصار الذي فرضه ''الجيش'' الإعلامي الألماني على نجم المنتخب الألماني فيليب لام صاحب أول هدف في مرمى كوستاريكا في مونديال ألمانيا الأخير إلا أن ''الاتحاد الرياضي'' نجح في اختراق هذا الحصار واجراء حوار مع اللاعب استغرق ربع ساعة فقط بناءً على طلب مدير فريق بايرن ميونيخ، ولإفساح المجال أمامه لأخذ راحة كافية استعداداً لمباراتهم الأولى مع بنفيكا البرتغالي في بطولة محمد بن راشد الدولية الأولى لكرة القدم· الحوار بدأ بابتسامة عريضة من اللاعب وسادته بعد ذلك لحظات من الحزن خاصة عندما توقفنا مع النجم الألماني حول ضياع حلم الألمان بانتزاع لقب كأس العالم على أرضهم وبين جمهورهم·

فيليب لام أكد حزنه لضياع فرصة العمر بإحراز بطولة العالم، مشيراً إلى أنهم كانوا مهيئين نفسياً ومعنوياً وفنياً لتحقيق هذا الهدف·· وقال لام: إن الحظ عاندهم في مباراة ايطاليا في نصف النهائي وخرجوا مذهولين بعد المباراة من جراء الصدمة التي أصابتهم وأصابت جماهيرهم الوفية التي ساندتهم بحرارة حتى رغم اخفاقهم ب في الوصول إلى النهائي·
ورأى لام أن ألمانيا خسرت فرصة العمر بضياع اللقب العالمي مع أنها كانت مهيأة تماماً وقادرة على التربع على عرش العالم، لافتاً إلى حماس اللاعبين وروحهم القتالية وحرصهم على استعادة أمجاد الكرة الألمانية·
ورداً على سؤال عما اذا كان الحظ قد انحاز لصالح ايطاليا في المونديال الأخير؟ أجاب لام بأن ظروف مباراتهم مع ايطاليا في الدور قبل النهائي ربما خدمت الإيطاليين، لكن المنتخب الايطالي ظهر بصورة رائعة في النهائي واستحق الفوز وتحقيق اللقب·
وتوقفت مع فيليب لام عند الهدف الأول الذي أحرزه بمرمى كوستاريكا في افتتاح المونديال- وهُنا علت بسمة عريضة من اللاعب- قائلا: إن هذا الهدف يعتز به كثيراً لسببين: الأول أنه جاء في بداية هذا الحدث العالمي وسيبقى عالقاً في الأذهان ويتردد في كل مناسبة عالمية عندما يذكر اسم اللاعب الذي افتتح التسجيل في المونديال، والسبب الثاني أنه (أي الهدف) أعطى دفعة قوية للألمان للخروج بنتيجة كبيرة في مباراة الافتتاح·
كما توقفت مع لام عند أفضل لاعب في العالم؟ فأجاب بأن زيدان لاعب كبير وغني عن التعريف، لكنه من وجهة نظره يرى أن اللاعب الإيطالي كانافارو هو أفضل لاعب في العالم في الوقت الحاضر، حيث لعب دوراً بارزاً في دعم مسيرة منتخب بلاده ومساهمته في إحراز كأس العالم·
وبعيداً عن المنتخب الألماني والمونديال توقفنا عند النتائج الأخيرة لفريق بايرن ميونيوخ في الدوري المحلي وأسباب تراجعه عن القمة، حيث أكد فيليب لام عودة الفريق بسرعة في الدور الثاني بعد تأثره في الدور الأول بالإرهاق الذي أصاب اللاعبين الدوليين من جراء مشاركتهم في نهائيات كأس العالم قائلا: إن الفرصة مواتية لهم للاستعداد بالشكل المطلوب للدور الثاني والانقضاض على الصدارة·
ورأى فيليب لام أن فرصتهم بالعودة ليست مقتصرة على الدوري المحلي بل تمتد إلى بطولة أوروبا، مشيراً إلى حظوظهم الكبيرة بالصعود إلى الأدوار النهائية·
وكان من الطبيعي أن يتناول الحوار مشاركتهم في بطولة محمد بن راشد الدولية لكرة القدم، حيث أبدى فيليب لام ارتياحه لتواجد فريقه في البطولة، مؤكداً أنها فرصة لا تعوض لكي يستعد الفريق للدوري المحلي من خلال احتكاكه بفرق عالمية مثل بنفيكا وغيره من الفرق المشاركة، وأضاف أن البطولة ستعوض نقص الإعداد وتكون بمثابة فرصة لاثبات جدارتهم والفوز بلقبها، لافتاً إلى أن هذا الهدف يراود كل عنصر في البعثة·· وعبر فيليب لام عن سعادته بزيارة الإمارات بصفة عامة ومدينة دبي بصفة خاصة والاستمتاع بالطقس الجميل والنهضة العمرانية التي تشهدها المدينة، متمنياً أن تتكرر زيارتهم ومشاركاتهم في البطولة الدولية·
وعن هواياته الأخرى بعيداً عن ملاعب كرة القدم قال فيليب لام: إنه يعشق التنس الأرضي ويحاول أن يستغل جزءاً من وقت فراغه لممارسة هذه الرياضة الشيقة·· وعن مشروع زواجه قال فيليب لام: إنه لا يفكر كثيراً في هذا الموضوع بل هدفه تحقيق الشهرة والنجومية في الملاعب الأوروبية والعالمية، مشيراً إلى أن لديه صديقة تشجعه وهو سعيد بها وتتصل به يومياً لمعرفة كل أخباره في الإمارات والبطولة الدولية قائلاً: إن ظروف عملها منعتها من مرافقته إلى دبي· وجدير بالذكر أن فيليب لام يبلغ من العمر 23 عاماً، وكان من أحد أبرز العناصر الألمانية في المونديال الأخير·
لدى سؤال اللاعب الألماني فيليب لام عن أبرز نجم أنجبته الملاعب الألمانية أجاب بأن القيصر فرانز بيكنباور، والمهاجم ''الثعلب'' جيرد مولر هما أفضل اللاعبين في تاريخ الكرة الألمانية·

اقرأ أيضا

«تنفيذي الرياضي الوطني» يستعرض استعدادات «الخامسة»