الاتحاد

عربي ودولي

هيئة علماء المسلمين: مجزرة طائفية جديدة في بغداد



بغداد - وكالات الأنباء: انتقد رئيس ''هيئة علماء المسلمين في العراق'' الخطة الأمنية الجديدة في بغداد ووصفها بأنها ''خطة مذابح معدة لمناطق عراقية معينة ترفض الاحتلال الأميركي''· وقال في حديث لصحيفة ''الوطن'' السعودية نشر أمس ''إن مهمة حكومة المالكي عسكرية وهي ليست مسؤولة عن أمن حقيقي أو اقتصاد أو خدمات للشعب ولذلك فهم يحشدون الأحزاب والميليشيات للخطة الأمنية الجديدة''· وأضاف ''يبدو لي أن الرئيس الأميركي بوش يريد الثأر لنفسه من أبناء الشعب العراقي الذين رفضوا وجود قواته في العراق''·
إلى ذلك أعلنت ''هيئة علماء المسلمين في العراق'' فى بيان أصدرته حول الخطة الأمنية الجديدة إن ''مجزرة طائفية'' جديدة قد بدأت صباح أمس في مناطق متعددة في بغداد· وأوضحت أنه ''في الساعة الخامسة فجرا طوقت قوات الاحتلال وقوات من الحرس الحكومي مناطق الصدامية والفحامة والشيخ علي والمشاهدة والطلائع والشيخ معروف الكرخي· وعقب ذلك بدأت الميليشيات هجومها تلاه هجوم الحرس الحكومي بقذائف الهاونات والدبابات وحين عجز هؤلاء عن اقتحام هذه المناطق تدخل طيران قوات الاحتلال فقصف مناطق المشاهدة والشيخ علي الأمر الذي أسفر عن استشهاد عدد من الأهالي بينهم نساء وأطفال لم يتمكن أحد من انتشالهم حتى اللحظة''·

اقرأ أيضا

سفينة إنقاذ تبحث مجددا عن ميناء لإنزال 104 مهاجرين