الاتحاد

الاقتصادي

أبوظبي للأوراق المالية تستضيف طلاب بنلتي الأميركية



استضافت سوق أبوظبي للأوراق المالية أمس الأول مجموعة من الطلاب الأميركيين ضمن بعثة طلابية تزور أبوظبي لأجل التعرف عن كثب على طريقة عمل الأسواق المالية في دولة الإمارات، وتجول الطلاب الذين يتابعون دراستهم في كلية بنلتي في ولاية مساتشوسيتس الأميركية، في معظم أرجاء سوق أبوظبي للأوراق المالية، ثم تابعوا عرضاً توضيحياً حول قطاع الأسواق المالية في الإمارات، وتطرق العرض إلى تاريخ الأسواق المالية وعملية تأسيس أسواق مالية ثانوية في الدولة، إضافة إلى كيفية إنجاز التداولات وأعمال التسوية والمقاصة في المنطقة·
كما تم التركيز بشكل خاص على عملية تنظيم السوق، حيث تم تقديم شرح عن دور وزارة الاقتصاد وهيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات وعلاقتهما مع سوق أبوظبي للأوراق المالية، ورحب راشد البلوشي القائم بأعمال المدير التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية، بالبعثة الطلابية، وأشار إلى أن سوق أبوظبي للأوراق المالية ينظم وبشكل مستمر دورات تدريبية ويقدم عروضاً توضيحية للطلاب من دولة الإمارات العربية المتحدة، وأعلن أن فرص توفير هذا الشيء للطلاب الدوليين كانت قليلة في السابق، وأمل بأن تتوفر المزيد من هذه الفرص·
وأضاف: يعتبر التعليم أحد الأهداف الرئيسية ضمن برنامج أفضل الممارسات العالمية الذي نتبعه، ونحن نقدر هذه الفرصة التي سنحت لنا توفير المعلومات الكافية والدقيقة للزوار العالميين حول أسواق المال في الإمارات، والاستجابة التي لاقيناها من قبل الطلاب الأميركيين تعتبر إيجابية وبناءة، ونحن في سوق أبوظبي للأوراق المالية نتطلع لاستقبال المزيد من الطلاب من الإمارات وباقي دول العالم·
جدير بالذكر أن عدد الشركات المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية ارتفع بمعدل أربعة أضعاف منذ نهاية العام 2001 حتى الآن، كما تزايد عدد الوسطاء خلال الفترة ذاتها بمعدل ستة أضعاف؛ فيما نمت القيمة السوقية بمعدل عشرين ضعفاً· وقد ازداد عدد المستثمرين المسجلين فيه بمعدل خمسين ضعفاً· ويعتبر سوق أبوظبي للأوراق المالية كذلك مثالاً يحتذى به من حيث تطبيق سياسة التوطين، إذ يشكل المواطنون أكثر من 74% من إجمالي موظفيه·

اقرأ أيضا

«كهرباء دبي» تحصل على سعر تنافسي لمجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسـية