الاتحاد

عربي ودولي

هيئة علماء المسلمين تحذر من مذبحة متوقعة



الرياض- د ب أ: حذر الناطق الرسمي باسم ''هيئة علماء المسلمين في العراق'' الدكتور محمد بشار الفيضي من أن خطة ''أمن بغداد الجديدة تستهدف السنة العرب· وقال في حديث لصحيفة ''الوطن'' السعودية نشرته أمس: إن ''الخطر ما زال قائماَ وعملية التخطيط لإخراج السنة من بغداد في تصاعد والخطة الأمنية الجديدة ما هي إلا تكملة لهذه المذبحة المتوقعة ونفي الحكومة العراقية لمخطط إخراج المسلمين السنة من بغداد ما هو إلا مناورة''· وأضاف: ''العمليات والمواجهات مستمرة منذ يوم الجمعة الماضي وهناك نحو أربع أو خمس مناطق في بغداد تجري فيها الصدامات ونعتقد أن تحذيرنا جعل كثيراً من أركان هذا العمل الاجرامي يغيرون التوقيت ومعلوماتنا مؤكدة حول ذلك، لكنهم الآن يقومون بعملياتهم بالتقسيط، ففي يوم الاثنين اشتعلت معارك ضارية في منطقة شارع حيفا وسط بغداد بين الأهالي وبين الميليشيات وشهد يوم الجمعة الماضي مواجهات مماثلة وعمليات كثيرة ففي جامع الرحمن اعتقلوا 12 مصليا وفي حي آخر قصفوا أربعة بيوت جرت مواجهات في منطقة حي الفرات الذي حوصر''·
وتابع: ''العمليات لم تنقطع لكنها لم تكن بالكثافة المتوقعة، وتصريحنا كان له دوره في التخفيف منها ومن أهداف تصريحنا واستباق الحدث، تفويت الفرصة على هؤلاء بوقوعه فالميليشيات لديها جبن وإن شعرت بأن الأحياء مهيأة لردها، لا تتورط، فعناصرها يأتون دائماً على غفلة من الناس حتى يضمنون عدم المقاومة''·

اقرأ أيضا

وصول طائرتين روسيتين تحملان مساعدات إلى فنزويلا