الاتحاد

الرياضي

فريد علي هدد بإلغاء مباراة الأهلي والإسماعيلي بين الشوطين



إبراهيم الديب:

بشهادة جميع خبراء ومحللي التحكيم نجح الحكم الإماراتي المتميز فريد علي في إدارة مباراة قمة الدوري المصري الممتاز بين الأهلي والإسماعيلي التي انتهت بفوز ساحق للإسماعيلي 3-صفر على استاد القاهرة الدولي، وخرج بها الى بر الأمان رغم الانتقادات التى وجهها له الإعلام الذي ينتمي للأهلي أكثر مما ينتمي الى عمله·
كان فريد علي على درجة عالية جدا من اللياقة البدنية- باعتراف خبراء التحكيم وبعض الأهلاويين أنفسهم- مكنته من التواجد في مكان الكرة بسرعة لاتخاذ القرار السليم، وكان على درجة أعلى بكثير من الجرأة التي مكنته ايضا من اتخاذ القرار الشجاع في لحظات حاسمة دون خوف أو تردد وحسب البعض فإنه كان اكثر حيادا وعدلا من بعض الحكام المصريين الذين يقال أحياناً إنهم يجاملون الأهلي في كل صغيرة وكبيرة·
وأكد بُعْدَ نظر النادي الإسماعيلي في ضرورة المطالبة بحكام من خارج مصر لإدارة المباراة عندما اكد مسؤولوه أنهم يثقون كل الثقة في الحكام المصريين عندما يديرون مبارياتهم خارج مصر فقط دون مؤثرات متعصبة منهم أو من غيرهم من مسؤولي اتحاد الكرة الذي اصبح هدفه فقط كيف يفوز الأهلي بالبطولات دون غيره من الاندية·
ورصد محافظ الاسماعيلية مكافأة مالية للفريق قدرها 100 الف جنيه بجانب مكافأة أخرى من يحيى الكومي رئيس النادي قدرها 150 ألف جنيه·
امس الاول، وعلى أرض استاد القاهرة الدولي ملعب الاهلي، اعطى الحكم- المتألق فريد علي الذي لم يجد انصافا من الإعلام المتحيز- درساً في التحكيم العادل المنزه من الغرض والهوى·· وأدار المباراة بسلاسة دون عصبية او تشنج، وأعطى الفريقين حقهما دون ان يجور على احدهما دون الآخر·· واثبتت الإعادة التليفزيونية لكل الكرات التي كانت محل شك صحة قراراته التى اشاد بها جمال الغندور رئيس لجنة الحكام، واحمد الشناوي مراقب الحكام اللذان خرجا بعد المباراة يؤكدان أن فريد علي ادار المباراة الصعبة بنجاح كبير يحسب للتحكيم الإماراتي المتميز على جميع الاصعدة الدولية بشهادة الجميع·· بل خرج احمد الشناوي بعد المباراة يتعجب ممن وصفوا فريد بالتحيز للإسماعيلي·· وقال: لا أفهم سر الهجوم على الحكم بهذا الشكل·· وأتساءل لماذا يتحيز لفريق ضد الآخر وماهي مصلحته في ذلك ألم يكن يريد ان يعطي صورة جيدة عن نفسه اولا؟ ثم إنه لا يعرف الفريقين ولايهمه من يكسب او يخسر؟ واعطاه الشناوي درجة عالية اكدت أنه كان جيدا في ادارته للمباراة والشيء نفسه فعله جمال الغندور·
ولأن جماهير الاهلي لم تعتد مثل هذه الامور مع الحكام المصريين الذين دأبوا على مجاملة فريقهم بمناسبة ودون مناسبة، ولم تصدق أن فريقها خرج مهزوما في الشوط الاول بهدفين دون مقابل ألقت باللائمة على فريد علي ومساعديه المتميزين عيسى درويش ومحمد الجلاف·· وألقت الجماهير المتعصبة بالزجاجات الفارغة على الحكام وهم في طريقهم الى غرفة تبديل الملابس بين شوطي المباراة، ووقعت واحدة منهم على وجه فريد علي وأصابته إصابة خفيفة، وعلى الفور اتجه فريد الى كتابة هذا الأمر في تقريره واتجه لالغاء المباراة، وهذا الاجراء سليم تماما من الناحية القانونية·· واجرى اتصالا بجمال الغندور رئيس لجنة الحكام، وابلغ احمد الشناوي مراقب الحكام بقراره لكن الغندور والشناوي أقنعاه بضرورة استكمال المباراة وكتابة كل ما حدث في تقريره، لأن إلغاءها قد يترتب عليه شغب جماهيري غير محتمل من جماهير الاهلي المتعصبة، ويتم افساد جو المباراة خاصة أن هناك مباراة اخرى قريبة من منطقة الاستاد بين الزمالك والاهلي السعودي في دوري ابطال العرب ويخشى رجال الأمن من اشتباكات الجماهير اذا تم إلغاء المباراة·
واستجاب فريد علي لنصائح الشناوي والغندور واكمل اللقاء واستمر على حياده وعدالته طوال المباراة التي كان أي حكم مصري يعجز خلالها عن توفير مبدأ الحياد والعدالة والانصاف للاسماعيلي الذي اصر على استقدام حكام من خارج مصر، وكانت وجهة نظر مسؤوليه صحيحة تماما·
وعقب المباراة حاولنا ومعنا كل الصحفيين المتواجدين في استاد القاهرة الوصول الى الحكم فريد علي او احد مساعديه للحديث عن المباراة أو شرح ملابسات نيته في الغائها بين الشوطين الا ان رجال الأمن احاطوا الحكام بسياج كبير ولم يستطع احد الوصول اليهم، ورفض احمد الشناوي مراقب الحكام اي محاولات من الصحفيين للتحدث اليهم·· وطلب من الجميع الانصراف خاصة أن جماهير الاهلي ظلت تنتظر الحكام خارج الاستاد لوقت طويل وكأنها لم تجد سببا واحدا لهزيمة فريقها الساحقة سوى الحكام· وعقب المباراة رفض الجهاز الفني للأهلي بكامله حضور المؤتمر الصحفي الذي يعقد عادة بعد المباراة، وتوجه الصحفيون الى حسام البدري الذي رفض الخروج من غرفة الملابس وابلغ احد الاداريين أنه ليس لديه ما يقوله، كما ان جوزيه المدير الفني لم يحضر لمقاطعته للمؤتمرات الصحفية، في حين تحدث صبري المنياوي مدرب الإسماعيلي قائلا: إن فريقه استحق الفوز الذى جاء الى القاهرة من اجله ونجح فريقه في انهاء تفوق الاهلي الذي استمر 3 سنوات على الاسماعيلي·· واشاد المنياوي بالحكم المتألق فريد علي وقال: إنه لم يجامل الاسماعيلي على الاطلاق ولم يساعده في الفوز المستحق·· وتعجب من ردود الافعال الأهلاوية بعد المباراة التي حملت الحكم مسؤولية الهزيمة، ونسيت أن الاسماعيلي تسيد المباراة من بدايتها وحتى نهايتها·· وكان يمكنه زيادة رصيده من الاهداف لو لم يهدر محمد فضل وعمر جمال الفرص التي اتيحت لهم في الشوط الثاني من انفرادات صريحة بالحضري·

اقرأ أيضا

الشارقة يؤكد قانونية مشاركة ميلوني ورافائيل