الاتحاد

عربي ودولي

محكمة ألمانية تقضي بسجن المتصدق 15 عاماً



عواصم-وكالات الأنباء: قضت محكمة هامبورج امس بسجن المغربي منير المتصدق 15 عاما بعد ان وجدته مذنبا بالتهم المنسوبة اليه بالتورط في هجمات 11 سبتمبر الارهابية على أميركا، وكانت المحكمة قد رفضت رفضت محكمة هامبورج أمس طلب فريق الدفاع عن المغربي منير المتصدق بإيقاف إجراءات محاكمته، كما أعلنت النيابة العامة في توبينجن جنوب غرب المانيا أمس بدء التحقيق بشأن جنديين المانيين في قضية التركي الالماني مراد كورناز· فيما ارتبكت الحركة في مرفأ ميامي بفلوريدا إثر اعتقال عراقيين ولبناني في شاحنة بسبب مخالفة إجراءات إدارية·
وذكرت مصادر ألمانية أن رفض محكمة هامبورج لم يمنع الدفاع من تقديم طلبات أخرى لاجبار المحكمة على مناقشة الطلبات في فترة الراحة قبل الظهر ولمنع صدور حكم إدانة جديد في حق موكلهم المدان بالانتماء لجماعة''إرهابية'' والمساعدة في عمليات القتل في هجمات سبتمبر·2001 وكان محاموه قد ذكروا في الاسبوع الماضي أن هذه الجلسة غير دستورية بما أنها عقدت لمجرد تحديد حكم المتصدق· ومن المتوقع أن يقدم الجانبان مرافعاتهما أمام قاض خلال الجلسة التي قد تصدر حكمها لاحقا·
من جهة أخرى اعلنت النيابة العامة في توبينجن جنوب غرب المانيا أمس انها تحقق بشأن جنديين المانيين في قضية التركي الالماني مراد كورناز الذي يتهم جنودا المانا باساءة معاملته اثناء اعتقاله في افغانستان· وذكرت النيابة العامة ان الجنديين من عناصر وحدة'' كا اس كا'' في قوات النخبة الالمانية·
وفي ولاية فلوريدا الأميركية أوقفت سلطات مرفأ ميامي أمس الأول عراقيين اثنين ولبنانيا كانوا في طريقهم للمرفأ في شاحنة لمخالفتهم''اجراءات إدارية''· وقالت المسؤولة في شرطة ميامي اللفتنانت نانسي جولدبرج ان الرجال الثلاثة المقيمين في الولايات المتحدة أوقفوا بعد ان نفى السائق العراقي وجود اي شخص آخر معه رغم وجود شقيقه ولبناني في داخلها· وأضافت ''يبدو ان سوء فهم حدث ''بين السائق ورجل الأمن عند بوابة المرفأ، موضحة ان''المشكلة قد تكون في اللغة''· وتابعت ان سائق الشاحنة الذي يبلغ من العمر حوالى عشرين عاما لا يملك الوثائق المطلوبة للمرفأ وأحد الراكبين لم يكن يحمل بطاقة هوية، مشيرة الى ان الثلاثة يقيمون في الولايات المتحدة·واستدعت سلطات المرفأ مكتب التحقيقات الفدرالي ووكالات اخرى قام عملاؤها بتفتيش الشاحنة بدون ان يعثروا على اي مواد محظورة· وقالت جولدبرج ان الشاحنة كانت تنقل ادوات كهربائية مطابقة للائحة الاجرائية المطلوبة· واضافت ان السلطات تدرس أسباب مخالفة هؤلاء الثلاثة ''الاجراءات الادارية'' التي تقضي بتقديم وثائق هوية· وذكر المتحدث باسم مركز شرطة ميامي روبرت وليامز أن مكتب التحقيقات الاتحادي يستجوب المعتقلين·وقال راس نوك المتحدث باسم وزارة الأمن الداخلي إنه لا توجد أي مؤشرات على أن الواقعة لها صلة بالإرهاب وإن إجراءات الأمن في الميناء لم تتغير تبعا لذلك· وأضاف ''المؤشرات تدل بشكل متزايد على أن هذه مسألة محلية تتعلق بإنفاذ القانون·'' وقال المتحدث باسم خفر السواحل إن عمليات الشحن توقفت في الميناء لكن السفن ظلت تبحر وترسو بشكل طبيعي·

اقرأ أيضا