الاتحاد

عربي ودولي

رئيس وزراء هولندا يجدد رفض التحالف مع اليميني فيلدرز

لاهاي (أ ف ب)

جدد رئيس الوزراء الهولندي مارك روته أمس، قبل شهر على الانتخابات التشريعية، رفض أي تعاون مع النائب اليميني المتشدد المعادي للمسلمين جيرت فيلدرز بعد إعلان الأخير أن تجاهله مستحيل إذا فاز في الاستحقاق. ففيما تطلق انتخابات هولندا في 15 مارس سلسلة استحقاقات محورية في أوروبا لا سيما في فرنسا وألمانيا، أكد رئيس الوزراء الهولندي في منتصف يناير رفضه تشكيل تحالف مع «حزب الحرية» الذي يرأسه فيلدرز ويتصدر الاستطلاعات، لكن فيلدرز رد في برنامج تلفزيوني بأنه لا يصدق كلام رئيس الوزراء. وقال «لا يمكنكم تجاهل 2.5 مليون ناخب في انتخابات ديموقراطية».
والأحد كرر روته على حساب في موقع تويتر لم يستخدم منذ ست سنوات «صفر بالمئة يا جيرت، صفر بالمئة. لن يحدث».
ويتحدث خبراء عن إمكانية تشكيل حكومة تحالف خماسية تضم حزب رئيس الوزراء «الحزب الشعبي الليبرالي الديموقراطي» لا تشمل حزب فيلدرز.
لكن النائب اليميني المتشدد اعتبر أن ذلك سينتج «مجلساً غير مستقر..سينهار في أقل من عام».
ففي خضم أزمة الهجرة ونفور من الاتحاد الأوروبي، يتصدر فيلدرز وبرنامجه المعادي للإسلام وللهجرة استطلاعات الرأي في الأشهر الأخيرة.

اقرأ أيضا

متقاعدون لبنانيون يحاولون اقتحام رئاسة حكومة رفضاً لإجراءات التقشف