الاتحاد

الرياضي

لاتسيو الإيطالي يتجاوز مرسيليا بثلاثية ويعمق أحزان الكرة الفرنسية

منير رحومة:

انتزع لاتسيو الايطالي أول ثلاث نقاط في بطولة محمد بن راشد الدولية الاولى للكرة بفوزه على مرسيليا الفرنسي 3/1 وذلك في المباراة الافتتاحية التي أقيمت على ملعب الأهلي بدبي أمس ·حيث انتهى الشوط الأول بالتعادل 1/1 بعد ان بادر تيفانو ماوري بافتتاح التسجيل في الدقيقة 21 ورد عليه اللاعب الجزائري الأصل سليم نصري بهدف جميل من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 27 ·وفي الشوط الثاني تفوق الايطاليون وكرروا سيناريو كأس العالم ليحرزوا هدفين جديدين في الشباك الفرنسية عن طريق سيتفان ماكينوا في الدقيقة 31 وفوجيا باسكوالي في الدقيقة 41 ·وشهدت المباراة أداء خشنا من الفريقين وحماسا كبيرا ، الأمر الذي أكثر من البطاقات الصفراء التي أخرجها حكمنا محمد عمر وتم طرد المدافع الايطالي بونينو ريكاردو ·
وبالعودة الى اللقاء دخل الفريقان بتشكيلتيهما الأساسيتين حيث أقحم مارسيليا الفرنسي نجومه المعروفين مثل فرانك ريبيري وجبريل سيسي وسمير نصري وحبيب باي وامبامي ·ونفس الشيء بالنسبة لفريق لاسيو الذي لعب بمهاجمه المعروف توماسو روكي وحراسه ماركو بالوتا وستيفانو جوفاني وماوري ستيفانو ·
وتميزت الفترة الاولى بالندية والتساوي في الفرص حيث استمتع الجمهور الذي حضر اللقاء بعروض قوية من الجانبين وهدفين جميلين زادا من حرارة المنافسة للفوز ببطاقة الصعود الى الدور النهائي ·أما في الشوط الثاني فأثرت التغييرات على الأداء ، خاصة من جانب مارسيليا الذي أخرج أغلب نجومه مثل جبريل سيسي وفرانك ريبيري مما ساعد لاتسيو على استغلال المساحات والقيام بهجمات مرتدة أثمرت هدفين الأول جاء عن طريق النيجيري ستيفان ماكينوا والثالث من ركلة جزاء سددها بنجاح باسكوالي ·وحاول فريق مرسيليا العودة في الدقائق الاخيرة لكن صمود الدفاع الايطالي حال دون ذلك ليخرج لاتسيو بثلاث نقاط ثمينة منحته ورقة العبور الى الدور النهائي لبطولة محمد بن راشد · وعاش ملعب الاهلي أجواء أوروبية خالصة امس الاول حيث توافدت الجماهير الاوروبية من الجاليات المقيمة بالدولة ورفعت أعلام الاندية المشاركة مما أضفى جوا مميزا ·لكن النقطة السلبية في الأمسية تمثلت في ضعف الحضور الجماهيري والذي لا يتماشى وقيمة الحدث وسمعة الأندية المشاركة ·

اقرأ أيضا

مضمار جبل علي يستأنف سباقاته