الخميس 1 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

«بي إم دبليو» لن تندمج مع شركات أخرى

18 أكتوبر 2014 23:30
لا تزال شركة (بي إم دبليو) لإنتاج السيارات تتعرض لضغوط على أسعار سياراتها في أسواق غرب أوروبا رغم المؤشرات الأولى على التعافي. وقال فريدريش أيشنر المدير المالي للشركة في تصريح لصحيفة «بورزن تسايتونج» (صحيفة البورصات) في عددها الصادر أمس: «نرى أن السوق الأوروبية بصفة عامة تتجه نحو استعادة الاستقرار». وأضاف أيشنر أن هناك في الواقع تحسنا طفيفا في وضع الأسعار والمبيعات، إلا أن (بي إم دبليو) - شأنها شأن الشركات الأخرى المنتجة - «لا تزال دون المستوى بصورة واضحة» عما كان عليه الحال قبل إفلاس بنك ليمان برازرز الاستثماري الذي فجر الأزمة المالية العالمية عام 2008. وذكر أيشنر أن (بي إم دبليو) لا تستطيع تفادي المنافسة السعرية في بعض الأسواق بصورة تامة، لكنه قلل من شأن التوقعات بشأن تحول طويل المدى على مستوى السوق الأوروبية حيث قال: «برغم التحسن الطفيف إلا أننا لم نصل داخل هذه الأسواق إلى وضعنا قبل الأزمة». واعتبر أيشنر أن الاندماج بين الشركات المنتجة للسيارات ليس هو الرد الصائب على ضغوط التنافس والسعي إلى الربح، مبينا بالقول: «لا يحضرني أية نماذج إيجابية للاندماج بين الشركات في قطاع السيارات»، مضيفا القول إن (بي إم دبليو) وصلت إلى هذه الخبرة من تجربتها مع شركة لاند روفر البريطانية. وأكد أيشنر أن من الواجب الحذر تماما في سياق هذا الموضوع قائل: «أرى في ضوء برنامج تطوير الطرز لدينا وفي وضعنا الواضح في قطاع السيارات الفارهة أننا لا نحتاج إلى التفكير في الاندماج مع شركات أخرى». (فرانكفورت ـ د ب أ)
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©