قال الغاني أسامواه جيان نجم العين بعد خسارة فريقه أمام الظفرة، إن سوء الحظ كان وراء إضاعة الفرص السهلة في الشوط الأول، رغم تقدم «الزعيم» بهدف مبكر في بداية المباراة، ولكنه لم يكن كافياً للظفر بنقاط المباراة، بعد عودة الظفرة في الشوط الثاني وتسجيله ثلاثة أهداف، خصوصاً مع نزول مواطنه إيمانويل كلوتي في الشوط الثاني، مشيراً إلى أن كفة «فارس الغربية» رجحت بسبب الأخطاء الفردية التي وقع بها مدافعو «البنفسج». وأضاف: لقد نجح العين في العودة إلى المباراة، بفضل الانتعاشة التي طرأت على اللاعبين، وتسجيل هدفين، وتحقيق التعادل، وكنا قادرين على التقدم والفوز، ولكن كلوتي أحرز هدفاً، ليتقدم صاحب الأرض مرة أخرى في الدقائق الأخيرة من عمر اللقاء، والمطلوب الآن أن تكون لنا وقفة مع النفس، من أجل إعادة أمجاد «البنفسج» من جديد، خاصة أن المشوار ما يزال طويلاً. وقال أسامواه جيان: طوينا صفحة «البداية المخيبة»، وسنعمل مع المدرب الجديد على العودة مرة أخرى إلى سكة الانتصارات، ولدي ثقة بلاعبي الفريق على العودة، والتألق بعد فترة التوقف التي تصب في مصلحتنا لترتيب الأوراق، وبدء مرحلة جديدة في مشوار الفريق بمضاعفة الجهد والإصرار على العودة والتقدم إلى الأمام مرة أخرى.