الاتحاد

الرياضي

لويس فاسلوتشيعلاقتنا مع العرب عمرها أكثر من 100عام


كان لويس فاسلوتشي المدير الرياضي لنادي مرسيليا الفرنسي أول الواصلين الى دبي لتنسيق ظروف الإقامة والتدريبات لفريقه قبل التحاق اللاعبين مساء امس للمشاركة في بطولة محمد بن راشد الدولية للكرة، حيث اطمأن على مختلف الشروط التي تم تقديمها للجنة المنظمة من اجل ضمان إقامة مريحة للفريق المارسيلي·
والتقينا لويس فاسلوتشي لنخوض معه في تفاصيل هذه الزيارة الأولى للإمارات خاصة أمام الشعبية التي يلقاها فريق مرسيليا لدى العرب والشهرة العالمية التي يكتسبها باعتباره منجما لتفريخ النجوم الكبار· وفي البداية عبَّر فاسلوتشي عن سعادته بهذه الزيارة الأولى لفريقه قائلا: إن النادي قبل الدعوة بصدر رحب بالرغم من التزاماته في المنافسات الفرنسية، حيث شارك مساء السبت في الدور التمهيدي للكأس، ثم قدم مباشرة الى دبي، ومنها سيتوجه الى مدينة بريتان لملاقاة فريق رين الأحد المقبل ضمن الجولة 20 للدوري·
وأضاف: إدارة النادي حريصة على تعميق علاقاتها مع مختلف الدول والتواصل مع الجماهير المحبة لنادي مرسيليا، خاصة أن الدول العربية معروفة بتشجيعها الكبير للفريق المارسيلي وتعاطفها معه، وسألناه عن مدى تقدير نادي مرسيليا لهذه العلاقة التي تربطه بالجماهير العربية وأسبابها؟ فأجاب: ''إن النادي يفتخر بجماهيريته العربية وعلاقة الحب المتبادلة بين الطرفين، وذلك بحكم طبيعة مدينة مرسيليا التي تضم العديد من الجاليات المنسجمة فيما بينها في كنف التعايش السلمي، ومنها الجالية العربية التي ساهمت بقدر كبير في تزويد الفريق بلاعبين كبار ومساندته باستمرار في مبارياته محليا وخارجيا، وأعتبر أن مرسيليا محظوظ بتنوع جماهيريته وعدم انحصارها في مكان واحد''·
كما قال ايضا: ''إن علاقة مرسيليا بالعرب تمتد لأكثر من 100 عام، حيث حرص النادي على إعطاء اللاعبين العرب فرصتهم في اللعب طوال هذه الفترة، حيث تألقوا وبرزوا بشكل ملفت وساهموا في كتابة مجد النادي وتاريخه''·
وبعد سنوات الإشعاع والتألق الأوروبي سألنا لويس فاسلوتشي عن أسباب تراجع نادي مرسيليا محليا وخارجيا؟ فأجاب: ''إن العوامل كثيرة ومتداخلة، لكن ابرزها هو العامل المادي، حيث تعرض الفريق الى أزمة مالية عصفت بالنادي ودفعته للتفرط في العديد من اللاعبين المميزين خاصة أمام ارتفاع أجورهم وتزايد مطالبهم المالية، حيث فرط مرسيليا في نجوم كبار كان بإمكانهم قيادة النادي الى منصات التتويج آخرهم الايفواري ديديي دروجبا نجم تشلسي الإنجليزي حاليا''·
وقال أيضا: إن فريقه قد يخسر فرانك ريبيري الذي تألق في كأس العالم وابهر الجميع، وذلك بسبب العروض المغرية التي وصلته من أندية كبرى، حيث أكد أن الفريق المرسيلي لا يقدر على منافسة الأندية الغنية في الفترة الحالية والتي تقدم عروضا خيالية، وفي المقابل طمأن لويس فاسلوتشي جماهير مارسيليا بان فرانك ريبيري سيكمل الموسم الحالي مع فريقه بعد أن أكد اللاعب للمسؤولين أنه قرر البقاء في مرسيليا وعدم الانتقال في مركاتو الشتاء الى أي فريق آخر·
وبعد التعاقد مع اللاعب جبرييل سيسي القادم من نادي ليفربول سألنا المدير الرياضي لنادي مرسيليا عن اهداف هذا التعاقد خاصة أن اللاعب كان مصابا ولم يشارك في كأس العالم بالمانيا؟ فاوضح أن اهداف النادي معنوية قبل ان تكون فنية، وذلك لقيمة هذا النجم وتاثيره الايجابي على نفوس اللاعبين الصغار وقدرته على تقديم الاضافة المرجوة خاصة أنه حريص على استعادة مستواه بعد ان مر بفترة صعبة في انجلترا·

اقرأ أيضا

راكيتيتش يقرع باب الرحيل عن برشلونة في يناير