الاتحاد

عربي ودولي

تحرك دولي - أفريقي لتسوية نزاع دارفور


عواصم- وكالات الأنباء: أعلن يان الياسون، ممثل الأمم المتحدة بالوكالة في السودان، أنه سيتوجه إلى أديس أبابا لإجراء محادثات مع الاتحاد الأفريقي حول دارفور التي تحتل أولوية في اهتمامات الأمين العام الجديد للأمم المتحدة بان كي مون كما قال·
وفي تصريح إلى الصحفيين إثر محادثات مع بان وممثل الاتحاد الأفريقي في دارفور سالم أحمد سالم، قال الياسون: إنه سيبحث مع رئيس المفوضية الأفريقية ألفا عمر كوناري ومسؤولين أفارقة آخرين في الإجراءات الواجب اتخاذها للتوصل إلى حل دائم للأزمة في دارفور· وسيتوجه الثلاثاء إلى الخرطوم لمواصلة محادثاته حول هذه المسألة مع السلطات السودانية· وأشار الدبلوماسي السويدي إلى رغبة الأمم المتحدة في ''العمل يداً بيد مع الاتحاد الأفريقي للتوصل إلى عملية سياسية'' تكون قادرة على الوصول إلى تسوية للنزاع في دارفور الذي ''طال كثيراً''·وأوضح أن المرحلة الأولى ستكون محاولة ''تخفيف مستوى العنف'' في الإقليم، من ناحيته أكد سالم الذي سيرافق الياسون أن الهدف من المحادثات هو ''تنشيط العملية السياسية''، وقال: إن المحادثات تهدف إلى ''تحقيق كل ما نستطيع لتنشيط العملية السياسية لأنه في الواقع لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري'' للأزمة·
من ناحيتها دانت الولايات المتحدة قصف الحكومة السودانية لمواقع للمتمردين في دارفور وعبرت في الوقت نفسه عن ''قلقها العميق'' لهجمات المتمردين على العاملين في القطاع الإنساني في الإقليم·
وأعلنت أن اندرو ناتسيوس مبعوث الرئيس الأميركي جورج بوش للسودان، سيتوجه إلى بكين لإقناع الصين بالضغط على الخرطوم لإحلال السلام في دارفور·
وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون ماكورماك: إن طائرات الحكومة السودانية قصفت مواقع حول ''ام راي'' في شمال دارفور بعد اجتماع بين قادة المتمردين وممثلين عن الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة·
ورأى ماكورماك أن هذا القصف ''يخالف التعهد الذي قطعته الحكومة السودانية في أديس أبابا في 16 نوفمبر الماضي لتسهيل عمل الاتحاد الأفريقي وتعزيز وقف إطلاق النار'' في دارفور·
من جهة أخرى، قالت ''الخارجية'' الأميركية في بيان مقتضب: إن اندرو ناتسيوس ''سيجري محادثات مع كبار المسؤولين الصينيين وتشجيعهم على ممارسة تأثيرهم الكبير على السودان لإحلال السلام في دارفور''·
وأضاف البيان أن ''الصين برهنت على دعمها لتطبيق اتفاق أديس أبابا واستمرار التزام الصين في السودان مهم لضمان التطبيق الكامل لهذا الاتفاق، بما في ذلك عرض الحزم الثلاث لحفظ السلام''· وسيزور ناتسيوس بكين من الثامن إلى 12 يناير الجاري·

اقرأ أيضا

ولي العهد السعودي يستعرض التعاون العسكري مع وزير الدفاع الأميركي