الاتحاد

الإمارات

حنيف يشارك في مؤتمر استخدامات التقنية في التعليم بلندن




دبي - الاتحاد: أشاد معالي الدكتور حنيف حسن علي بجهود ودعم أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون الخليجي ''حفظهم الله'' لمسيرة التعليم، والجهود التي يبذلها مكتب التربية في دعم مسيرة العملية التربوية والتعليمية على مستوى دول المنطقة· جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده معاليه في مكتبه بدبي وسعادة الدكتورعلي عبد الخالق القرني مدير عام مكتب التربية العربي لدول الخليج، بحضور الدكتور علي النعيمي مستشار وزير التربية· وناقش الجانبان مجمل القضايا التربوية ومستجدات الحقل التربوي والتباحث حول أهم الأمور التربوية على مستوى دول الخليج بشكل عام وعلى مستوى دولة الإمارات بشكل خاص والتطوير الذي تشهده الساحة التربوية في الدولة·
إلى ذلك يغادر معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم ظهر اليوم متوجهاً للعاصمة البريطانية لندن للمشاركة في المؤتمر الدولي الذي يقام تحت عنوان '' استخدامات التقنية في التعليم''، بحضور عدد كبير من وزراء التربية والتعليم على مستوى العالم· وقال معالي وزير التربية: إن المؤتمر الذي تنظمه لندن للمرة الرابعة على التوالي ويستمر لثلاثة أيام يعد من أهم الملتقيات العالمية، مشيراً إلى أنه يتزامن مع افتتاح المعرض البريطاني للتدريب والمستلزمات التعليمية الدولية في قاعة الأولمبياد، كما يتيح المؤتمر لوزراء التربية والتعليم المشاركين أن يجتمعوا في منتدى واحد ويناقشوا وجهات النظر والتجارب المحلية والدروس التي تعطى حول استخدام التقنيات والتعلم الإلكتروني وتبادل تلك الآراء، كما يضم المؤتمرحلقة دراسية دولية تركزعلى استخدام التقنيات لتعزيز التعليم·
وأوضح الوزير أن جدول أعمال المؤتمر يتضمن عدة محاور رئيسة أهمها الاستخدام الناضج للتقنيات والطرق التي يتم من خلالها تحويل التعليم والتعلم على المستويات الوطنية من خلال التقنية، وكذلك التقنيات الملائمة والتحديات التي تواجه تطبيق مثل هذه التقنيات في التعليم، كما سيتطرق المشاركون إلى التأثيرات التي أحدثتها تقنيات التعليم العصرية على المضامين الوطنية والاجتماعية والإقليمية· وتتضمن زيارة وزير التربية التي يرافقه خلالها الدكتورعبدالله الكرم أمين عام مجلس دبي للتعليم، وأيوب حبيب رئيس قسم الصحافة والنشر جولة في عدد من ''المدارس الذكية'' والتي ترتكز في عملها على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الحديثة، وتهدف إلى تطوير مهارات وفكر الطلاب من خلال البحث عن المعلومات واستدعائها باستخدام تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات والإنترنت في أي مجال أومادة تعليمية·

اقرأ أيضا