الاتحاد

الإمارات

عرس جماعي في رأس الخيمة يونيو المقبل


تحت رعاية سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي ولي عهد ونائب حاكم رأس الخيمة تنظم مؤسسة صندوق الزواج في الحادي عشر من شهر يونيو المقبل عرسا جماعيا وذلك بأرض المعارض برأس الخيمة·
وثمن جمال البح مدير عام صندوق الزواج رعاية ولي عهد ونائب حاكم رأس الخيمة لسلسلة من الأعراس الجماعية التي انطلقت في الإمارة وحققت استقراراً ملموساً للشباب وخلقت دافعا لمجاميع أخرى للشباب للحاق بهذه الأعراس الجماعية· ونوه جمال البح ان هذا الحفل يقام بدعم من شركة آسيا للاسمنت برأس الخيمة واعتبرها مبادرة كريمة من هذه الشركة وتأتي في إطار سعى الصندوق إلى خلق شراكة مع القطاع الخاص· كما شكر مدير صندوق الزواج رائد رشدي الجبالي صاحب ومدير عام الشركة على مبادرته وإحساسه تجاه أبناء الدولة وسعيه إلى المشاركة بصورة إيجابية مضيفا أن من المتوقع أن تبادر العديد من المؤسسات بالإمارة بطلب دعم الأعراس المقبلة·
وطالب الصندوق الشباب الراغبين بتسجيل أسمائهم لدى لجنة صندوق الزواج برأس الخيمة كما دعا كافة مؤسسات القطاع الخاص الراغبة في دعم الأعراس الجماعية بالاتصال بإدارة الصندوق لوضع الترتيبات اللازمة منوها إلى أن آخر موعد للتسجيل هو الثالث عشر من ابريل المقبل· وتوقع البح أن يشارك في هذا العرس ما يقرب من خمسين شابا وذلك على ضوء اعداد المتزوجين في الأعراس الجماعية مشيرا إلى أن مؤسسة صندوق الزواج بدأت موسمها الحافل بتنظيم سلسلة من الأعراس الجماعية بعد النجاح المتميز الذي حققته الأعراس في الصيف الماضي والتي بلغت 20 عرسا على مستوى الدولة·
من جانبه أكد رائد رشدي الجبالي صاحب ومدير عام شركة آسيا للاسمنت برأس الخيمة انه على كافة مؤسسات القطاع الخاص الاهتمام بمتطلبات أبناء الدولة ومد يد العون للشباب والمساهمة مع الدولة في تحمل جزء من الأعباء التي تقع على كاهلها في المرحلة التي تنفق فيها على مشاريع تنموية تستنزف ميزانيتها وهو ما كان يذكرهم به الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان 'رحمه الله' في كل مناسبة تجاه وطنهم وبدعم مستمر من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات·
كما أشاد الجبالي بالدور الذي تقوم به مؤسسة صندوق الزواج في تكوين وبناء الأسر الإماراتية والحفاظ على تقاليد وقيم المجتمع حتى أصبحت دول العالم تتسابق لإنشاء مؤسسات مماثلة مستعينة في ذلك بتجربة الإمارات والتي أصبح نجاحها ملحوظا في كل مكان·

اقرأ أيضا