الاتحاد

الاقتصادي

موجز إخباري


الصين تفقد 10 آلاف
موقع على الإنترنت

شنغهاي - (رويترز): ذكرت وسائل إعلام حكومية ان مستخدمي الانترنت في الصين فقدوا نحو عشرة آلاف موقع رئيسي على الشبكة نتيجة للتشويش الذي سببه زلزالان وقعا قبالة سواحل تايوان الشهر الماضي·
وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) نقلا عن مركز معلومات الشبكة الدولية في الصين أمس الأول ان أسماء المواقع تلاشت بعد عجز مستخدمي الانترنت الصينيين عن تحديثها أو اخفاقهم في اعادة تسجيلها قبل انتهاء الوقت المحدد· ونقلت شينخوا عن شخص مطلع بالمركز قوله ان خوادم العناوين الرئيسية ليست مسؤولة عن فقدان عناوين المواقع الرئيسية طالما لم يعد المستخدمون التسجيل قبل انقضاء الوقت المحدد·
وبما ان الفقد هنا ''قضاء وقدر''، أضافت شينخوا ان خوادم عناوين المواقع الرئيسية قد تعوض الأفراد والشركات بموجب نظام لم تنهه بعد·
وقطع زلزالان قويان وقعا قبالة سواحل تايوان يوم 26 ديسمبر الماضي الكوابل الممدودة في قاع البحر مما تسبب في قطع خدمة الانترنت عن ملايين المستخدمين وإثارة فوضى في الأعمال التجارية في أنحاء آسيا·

دويشته تيليكوم
تخفض نفقاتها

بون - (د ب أ): حذر الرئيس الجديد لعملاق الاتصالات الالماني دويتشه تيليكوم (إيه جي) من أن الشركة التي تمثل أكبر مجموعة اتصالات في أوروبا ستقوم بخفض النفقات وذلك في إطار خططه الرامية إلى توسيع سريع لاعمال الشركة·
وقال رينيه أوبرمان رئيس الشركة في خطاب وجهه إلى العاملين في تيليكوم بمناسبة العام الجديد إنه سيكون من اللازم إعادة النظر في ظروف العمل الحالية والرواتب بينما تقوم الشركة بحشد الجهود الرامية إلى خفض النفقات في مواجهة المنافسة الشرسة في السوق·
وقال أوبرمان الذي تولى رئاسة الشركة في نوفمبر الماضي ''بالمقارنة بغيرنا من الشركات والمصانع لا تزال شركتنا تقدم ظروف عمل مريحة ورواتب جيدة''·
وأضاف ''للامانة لا يمكن للامور أن تستمر على هذا المنوال لاننا في حاجة ماسة إلى خفض نفقاتنا ولسوء الحظ سيشمل هذا نفقاتنا الشخصية''· وكانت شركة دويشته تيليكوم التي اقتحمت السوق للمرة الاولى قبل عشرة أعوام فقط قد أطلقت مطلع العام الماضي برنامجا لخفض النفقات والتخلص من 32 ألف وظيفة بحلول عام ·2008

2007 سنة العلوم
والتكنولوجيا في مصر وألمانيا

القاهرة - ''أ ش أ'': يدشن الدكتور هاني هلال وزير التعليم العالي والبحث العلمي والسيد برند اربل السفير الالماني في القاهرة ''عام العلوم والتكنولوجيا بين مصر وألمانيا '' خلال العام الحالي في مؤتمر صحفي يعقد بوزارة البحث العلمي في مصر بعد غد الاثنين·
وذكر بيان صحفي صادر عن السفارة الألمانية بالقاهرة أنه تم الوصول إلى الاتفاق الخاص بهذا الحدث العلمي المهم خلال الزيارة التي قامت بها لمصر الدكتورة انيتا شافان الوزيرة الاتحادية للتعليم والبحث العلمي·
وأضاف البيان أن هذه الفكرة فكرة مصرية تلقتها ألمانيا بقبول ويجري في إطارها تدعيم التعاون البحثي والعلمي بين البلدين من خلال مشروعات محددة تركز على ستة مجالات بحثية هي العلوم الاجتماعية والمادية والمياه والانسانيات والطاقة المتجددة وعلوم الطب والتكنولوجيا الحيوية· وتبدأ فعاليات العام في الخامس عشر من يناير الحالي بجامعة القاهرة، ويشمل علاوة على اللقاءات العلمية والمؤتمرات معارض للعلوم ومناسبات خاصة للعامة مع التركيز على تدريب شباب الباحثين والتعاون بين الصناعة والعلوم·


اقرأ أيضا

«أرامكو» تتجاوز تريليوني دولار في ثاني أيام التداول