الأحد 27 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

«التنمية الأسرية» و «اتصالات» تتعاونان لتحسين أداء العمليات

«التنمية الأسرية» و «اتصالات» تتعاونان لتحسين أداء العمليات
16 أكتوبر 2014 22:25
وقعت مؤسسة التنمية الأسرية و«اتصالات» أمس مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون الاستراتيجي بينهما في عدد من المجالات المشتركة التقنية والاقتصادية، وذلك سعياً نحو تحقيق أهداف المؤسسة في تعزيز التواصل مع المجتمع وبناء شراكات استراتيجية مع الهيئات التي تمكنها من تقديم برامجها وخدماتها لكامل أفراد الأسر. وقع مذكرة التفاهم كل من مريم محمد الرميثي، مدير عام التنمية الأسرية، وجمال سعيد صالح النعيمي، مدير عام اتصالات أبوظبي، وذلك في جناح مؤسسة اتصالات بمعرض جيتكس 2014. ووفق مذكرة التفاهم، ستضطلع كل من «التنمية الأسرية» و«اتصالات» بالمشروعات الإلكترونية المشتركة ومشروعات بناء الشبكات وتبادل المعرفة والدراسات والتجارب المؤسسية والعمل على تحسين أداء العمليات وتبسيط الإجراءات وتطوير خدمات المتعاملين، بالإضافة إلى تأمين التغطية الشاملة لخدمات اتصالات السلكية واللاسلكية في المناطق التشغيلية، ووضع نظام يمكن استعماله لإدارة الأزمات والمخاطر ذات العلاقة المشتركة بين الطرفين. وقالت مريم الرميثي إن مؤسسة التنمية الأسرية من خلال توقيعها مذكرة تفاهم تؤكد أن الشراكات الاستراتيجية بالنسبة للمؤسسات والهيئات الحكومية باتت هدفاً استراتيجياً من أجل الوصول إلى تحقيق رؤية الإمارات المستقبلية، وبالشكل الذي يحقق استراتيجية حكومة الإمارات التي تهدف إلى تحقيق كل ما من شأنه أن يوفر أسباب السعادة لكل من يعيش على أرض الدولة. وأكدت أن السياسة الاجتماعية للإمارات قائمة على الاهتمام بالإنسان والأسرة باعتبارها مكوناً رئيساً وجوهرياً في بناء المجتمع، وبالتالي «علينا أن نكون على قدر المسؤولية التي وضعنا فيها ونكسب ثقة المجتمع، فقد وجدنا لنكون داعمين لجميع أفراده ولنقدم لهم العون والمساعدة من خلال ما ننفذ من برامج وما نقدمه من خدمات مختلفة». وقال جمال النعيمي إن «اتصالات» رسخت على مدار تاريخها نموذجاً فريداً في العمل الاجتماعي، إلى جانب التفوق التقني والتكنولوجي الذي بلغت فيه أعلى معايير التفوق والريادة لقطاع الاتصالات المحلي والإقليمي. (دبي - الاتحاد)
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©