الاتحاد

الإمارات

محمد بن زايد يؤكد أهمية المرونة وروح الفريق في تطوير الأداء الحكومي

ترأس الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي أمس الأول بديوان سمو ولي العهد أول اجتماع للمجلس التنفيذى بعد إعادة تشكيله·
واستعرض المجلس خلال الاجتماع تقرير لجنة إعادة هيكلة حكومة أبوظبي، ورفع كفاءة وفعالية الدوائر المحلية، وتفادي الازدواجية، وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للجمهور، والتركيز على الأنشطة الرئيسية والنهوض وتسريع عمليات التعهد لجميع الأنشطة غير الرئيسية، واستقطاب الموظفين الأكفاء وصقل كفاءة موظفي الحكومة عن طريق التدريب·
وأكد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على جميع أعضاء المجلس أهمية التحلي بالمرونة وروح الفريق الواحد في تطوير المؤسسات في سبيل الوصول إلى المستويات العليا المطلوبة للأداء الحكومي·
كما أكد سموه أهمية إعداد وبناء الأجيال والتركيز على أهمية التعليم بما يضمن رفع الأداء بشكل عام·
ووافق المجلس على إنشاء ثلاث دوائر محلية جديدة: ''التعليم والثقافة والشباب والرياضة''، و''القيادة العامة لشرطة أبوظبي''، و''العمل والشؤون الاجتماعية ''، فضلاً عن دعم النظام القضائي والمساهمة في تطوره·
كما وافق المجلس على تحويل ست هيئات إلى دوائر جديدة أو أقسام في دوائر على المدى المتوسط، وهذه الهيئات هي: هيئة أبوظبي للسياحة، وهيئة البيئة - أبوظبي، والهيئة العامة للخدمات الصحية، وهيئة أبوظبي للرقابة الغذائية، وهيئة قروض المساكن الخاصة - دائرة المالية، وهيئة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصر - دائرة العمل والشؤون الاجتماعية·
وقرر المجلس احتفاظ كل من جهاز أبوظبي للرقابة المالية وجهاز أبوظبي للاستثمار بوضعيهما كأجهزة، وتعزيز كفاءة دائرة البلديات والزراعة من خلال إنشاء دائرة شؤون البلديات وثلاثة مجالس بلدية، والفصل بين المهام التنظيمية والتشغيلية لدائرة مياه وكهرباء أبوظبي·
ووافق على إنشاء جهة مستقلة لتنظيم وتخطيط قطاع الماء والكهرباء والسماح بلا مركزية ''أنشطة المشتريات في جميع الجهات الحكومية''، كما هو الحال مع الهيئات·
وأكد المجلس أنه سيتم من خلال الهيكل المستهدف تطبيقه ''على المدى المتوسط'' إنشاء ثلاث لجان قطاعية ''الاقتصاد والاجتماعية والبنية التحتية والبيئة'' وذلك بالتنسيق بين مختلف الدوائر، حيث ستتمتع اللجان بصلاحيات اتخاذ القرارات حسبما يراه المجلس التنفيذي مناسباً· وأكد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أهمية التنويع الاقتصادي والتقليل من الاعتماد على النفط وأهمية القضاء على البيروقراطية ورفع آليات العمل المؤسسي لزيادة جذب الاستثمارات المرتبطة بانتقال الخبرات والتكنولوجيا وأهمية التحصيل العملي للعمالة المحلية ورفع مشاركة الإناث في القوى العاملة·
وأمر سموه بالعمل على الحد من ارتفاع الأسعار وتكاليف المعيشة، مشدداً سموه على التركيز لرفع الاستثمارات في البيئة الأساسية المعرفية العامة· (وام)

اقرأ أيضا

البواردي يبحث مع سفير إيطاليا علاقات الصداقة