الاتحاد

الرياضي

مارادونا ينتقد إهداء قميص بوكا جونيورز إلى ابنتي بوش

أكد أسطورة كرة القدم الارجنتينة دييجو أرماندو مارادونا أنه ''يشعر بإبعاده نسبيا'' عن نادي بوكا جونيورز الارجنتيني، وانتقد مارادونا رئيس النادي ماوريتسيو ماكري لقيامه بإهداء إبنتيْ الرئيس الاميركي جورج دبليو بوش قميص النادي· وقال مارادونا ''هناك بعض الاشياء لا تحوز إعجابي وأقولها صراحة· وأعرب عن استيائه تجاه القرارات التي اتخذها ماكري مؤخرا في مجلس إدارة النادي الذي يشجعه مارادونا بتعصب شديد·
وتساءل مارادونا عن الترحاب الذي استقبل به ماكري التوأم باربرا وجينا ابنتيْ الرئيس الاميركي بوش واللتين زارتا استاد بوكا جونيورز في نوفمبر الماضي لمشاهدة إحدى مباريات الدوري الارجنتيني لكرة القدم· والتقطت لهما بعض الصور وهما يرتديان قميص الفريق·
وشاهدت ابنتا بوش المباراة من المقصورة التي اعتاد ماكري الجلوس فيها، والواقعة على بعد أمتار من مقصورة مارادونا الذي يعتبر عدوا لدودا للبيت الابيض، حيث ظهر مارادونا في نفس اليوم مرتديا قبعة مهداة من صديقه الزعيم الكوبي فيدل كاسترو· وانتقد مارادونا القائد السابق للمنتخب الارجنتيني الفائز بلقب كأس العالم 1986 انتقال لاعب خط الوسط الارجنتيني فرناندو جاجو من بوكا جونيورز إلى ريال مدريد الاسباني مقابل 27 مليون دولار، حيث يرى أنه كان يتعين إجراء الصفقة بسعر أعلى من ذلك·
وأشار مارادونا إلى أن موقف بوكا جونيورز يتسم بالضعف بعد أن ترك ماكري المدرب ألفيو باسيلي المدير الفني لبوكا جونيورز أكثر الفرق شعبية في البلاد ويذهب ليتولى منصب المدير الفني للمنتخب الارجنتيني في سبتمبر الماضي· واحتل مارادونا منصب نائب رئيس قسم كرة القدم في نادى بوكا جونيورز في الفترة من منتصف 2005 وحتى أغسطس الماضي، لكنه ترك المنصب لاختلاف في وجهات النظر مع ماكري·

اقرأ أيضا

تعادل سلبي بين "النمور" و"البرتقالي"