الاتحاد

الرياضي

"الكابتن" و "الغزال"

اسامة احمد:

أفرزت دورات الخليج على مدار تاريخها نجوما أشقاء سكبوا العَرَق سخيا داخل المستطيل الاخضر، حيث كانوا محل إشادة مراقبي دورات الخليج بأدائهم المميز في ملاعب الخليج·
- (الاتحاد الرياضي) التقى أشقاء دورات الخليج من نجومنا الذين كانت لهم بصمات في المحافل الخليجية، حيث استعادوا أيام الزمن الجميل وأهم ذكرياتهم مع دورات الخليج، حيث خصصننا هذه المساحة الى الشقيقين يوسف محمد كابتن منتخبنا الأسبق، والغزال الأسمر جاسم محمد·

؟ ما الدورة التي جمعتكما سوياً وما حكاية الاختيار؟
يوسف: كان ذلك في الدورة الثالثة التي جرت أحداثها بالكويت وشاركت في كل مباريات الدورة، واتذكر أن منتخبنا كان يضم آنذاك ابراهيم رضا، ورجب عبدالرحمن، وزيد ربيع، وعبدالرحمن العصيمي، ودكتور حمدون، وأحمد عيسى وغيرهم، كما شاركت مع شقيقي في الدورتين الثالثة والرابعة، بينما شاركت وحدي في الدورتين الثانية والخامسة، وغبت عن الدورة السادسة بسبب الإصابة، وعملت مساعدا للمدرب مهاجراني في الدورة السابعة، وكان المدرب المصري المرحوم شحتة وراء اختياري للمنتخب في الدورة الثانية·
جاسم: كان ظهوري الأول في الدورة الثالثة، حيث لعبت مع شقيقي في الدورات الثالثة والرابعة والخامسة، وتم اختياري للمنتخب سنة 72 على يد المدرب المصري المرحوم محمد صديق شحتة للمشاركة مع الأبيض في الدورة الثانية، وكان عمري انذاك 16 عاما كأصغر لاعب، وبينما كان المنتخب يستعد للسفر الى السعودية للمشاركة في الدورة الثانية هربت بسبب صغر سني بعد أن رفضت اسرتي المغادرة الى السعودية، ولم أشارك في الدورة السادسة بسبب الإصابة·
؟ ما البطولة الخالدة في الذاكرة؟
يوسف: تعتبر البطولة السادسة التي اقيمت في العاصمة أبوظبي من افضل الدورات، حيث كانت الانطلاقة الحقيقية لمنتخب الإمارات من هذه الدورة وخاصة أن المشاركة في بدايات دورات الخليج كانت من أجل المشاركة فقط·
جاسم: لن أنسى البطولة الثالثة التي اقيمت بالكويت سنة 74 والتي لم تبرح ذاكرتي من منظور فوزي بلقب افضل لاعب إماراتي، ونافست ايضا على لقب افضل لاعب في الدورة مع القطري محمد غانم لتهدي اللجنة المنظمة اللقب الى اللاعب القطري بسبب عدم ظهوري بمستواي المعروف في المباراة الاخيرة امام قطر، وكان المنتخب يضم آنذاك عناصر جيدة امثال سهيل سالم، ويوسف محمد، وناصر حمد، ومبارك بالاسود، وعلي عبدالحميد وغيرهم·
؟ ما هو أفضل منتخب للإمارات في تاريخ دورات الخليج؟
يوسف: يعتبر منتخبا الدولة اللذان شاركا في دورة 86 التي اقيمت بالبحرين، ودورة 88 بالسعودية الافضل، حيث كان اللقب قاب قوسين أوأدنى من الابيض الذي كان في النهاية نصيبه المركز الثاني في الدورتين·
جاسم: جيل التسعينات يعد بكل المقاييس الافضل على الرغم من أن المنتخب آنذاك كان اعداده متواضعا مقارنة بما يجده حاليا المنتخب من معسكرات في اوروبا، واعداد مثالي مختلف شكلا ومضمونا عن اعدادنا ''زمان'' والذي كان يتم قبل المشاركة في دورة الخليج اسبوعين أو ثلاثة اسابيع·
؟ ما هو أفضل لاعب أنجبته ملاعب الخليج عبر تاريخها؟
يوسف: بلا شك·· إنه المرعب الكويتي جاسم يعقوب الذي حصل على لقب هداف دورات الخليج في مرات عديدة، فهو مهاجم قناص يستحق الإشادة والتقدير·
جاسم: أتفق مع شقيقي يوسف في الرأي، فجاسم شارك في دورات عديدة وكان لاعبا مميزا، فهو هداف من طراز فريد، حيث حصل على لقب هداف الخليج عدة مرات، مع التأكيد أن بيلية الصحراء السعودي ماجد عبدالله لا يقل مستوى عن المرعب الكويتي جاسم يعقوب·
؟ ما حظوظ الأبيض في ''خليجي ''18؟
يوسف: الأبيض مؤهل للوصول الى منصة التتويج، إلا أن حظوظ المنتخبات المشاركة في الحدث متساوية، حيث تملك كلها مستويات جيدة مما يجعل البطولة على صفيح ساخن، حيث ينبغي على لاعبي الأبيض استثمار هذه الفرصة الذهبية بإقامة البطولة على ارضنا ووسط جمهورنا·
كما أن المنتخبات الخليجية ''زمان'' كان هنالك فارق في المستويات بعكس الحالي، حيث نجد ان مستوى جميع المنتخبات متقارب، ونتمنى ان تظهر بصمات ميتسو على الابيض خلال مباريات البطولة في اعقاب النجاحات الكبيرة التي حققها في مسيرته التدريبية·
جاسم: على الأبيض استثمار عاملي الأرض والجمهور جيدا، مشيرا الى ان مشكلة المنتخب في خط دفاعه، فالفارق كبير بين الدفاع الحالي ودفاعنا ايام مبارك غانم وخليل غانم، وتكمن خطورة المنتخب الحالي في هجومه خاصة فيصل خليل واسماعيل مطر، حيث نملك بكل المقاييس افضل هجوم في الخليج، كما أن المدرب ميتسو يعد مكسبا للأبيض، وأرشح منتخبي قطر والسعودية للعب في ختام ''خليجي ''18
؟ اللاعب الإماراتي المميز خلال دورات الخليج؟
يوسف: إنه زهير بخيت فهو لاعب سريع ومشاكس·
جاسم: دورات الخليج أفرزت العديد من اللاعبين الإماراتيين المميزين الذين كانت لهم بصمات دون أن نحدد لاعبا بعينه·
؟ ما الفارق بين جيلكما والجيل الحالي؟
يوسف: الجيل الحالي متوفرة له كل مقومات النجاح من معسكرات وأطقم فنية واحتكاك، إضافة الى الاحتراف الذي يدعم اللاعب ماديا ونفسيا، أما جيلنا فكان مطالبا بالمشاركة وتحقيق النتائج دون أن تتوفر له الفرصة الكافية للاحتكاك واكتساب الخبرات، فجيلنا اجتهد ليهئي الطريق الى الجيل الحالي·
جاسم: جيلنا كان يلعب الكرة حبا في الكرة وليس في انتظار أي مردود مادي، فهو جيل موهوب بالفطرة، بينما اضحت المواهب حاليا عملة نادرة، وضحَّى جيلنا من اجل عيون المنتخب والبعض فقد وظائفه، وكنت قد سافرت للمشاركة مع المنتخب وعدت لأجد نفسي بلا وظيفة·
؟ هل توافقان على تحويل دورة الخليج إلى أولمبياد؟
يوسف: لا أؤيد ذلك من منطلق أن الدورة في ظل تحويلها الى اولمبياد ستفقد بريقها وشعبيتها وخاصة أن دورات الخليج لها طعمها الخاص، فهي أحد الاسباب التي اوصلت اللاعبين الى نهائيات كأس العالم·
جاسم: حلاوة دورة الخليج في كرة القدم، واذا كان الاصرار على إقامة اولمبياد خليجي فلنجعله بعيدا عن المستديرة·
؟ موقف لا تنساه مع شقيقك؟
يوسف: لن أنسى- وأنا ضمن المنتخب خلال مباراة الإمارات مع البحرين في الدورة الرابعة- حينما ارتفعت درجة حرارتي في الملعب وحاولت طلب الاستبدال، الا أن جاسم طلب مني مواصلة اللعب وتحاملت على نفسي وأكملت المباراة لألبي رغية شقيقي·
جاسم: شقيقي يوسف كابتن المنتخب وكنت استمع الى نصائحه وباعتباري لاعب وسط كثيرا ما كنت أوجه له التعليمات، واذا ما حدثت بيننا أي مشاحنات داخل المستطيل الاخضر فإن ذلك يكون لغيرتنا على المنتخب·
؟ رايك في شقيقك؟
يوسف: شقيقي جاسم لاعب موهوب، ولكنه غير محظوظ لكثرة الإصابات التي تعرض لها·
جاسم: كان قلبا وقالبا مع فريقه الشارقة ومنتخب الإمارات·
؟ مهاجم تعمل له ألف حساب؟
يوسف: في تلك الحقبة التي لعبنا فيها كانت الملاعب الخليجية تزخر بالعديد من المهاجمين المرعبين، ولكن يبقى السعودي ماجد عبدالله، والقطري منصور مفتاح، والكويتي جاسم يعقوب هم مَن أعمل لهم ألف حساب·
جاسم: المدافع الكويتي المتميز محبوب جمعة، لأنه كان رغم قصر قامته يصطاد كل الكرات العرضية والعالية بكل مهارة وإتقان·
؟ أفضل مباراة؟
يوسف: مباراتنا امام منتخب البحرين في دورة الخليج الثالثة أعتبرها من افضل المباريات التي خضتها مع الأبيض الإمارتي·
جاسم: في دورة الخليج الثالثة فزنا على منتخب البحرين بنتيجة 4/صفر، كما فزنا على المنتخب العُماني خلال دورة الخليج الخامسة في بغداد بنفس النتيجة، هاتان المباراتان هما الأفضل وكان لي دور كبير في صناعة هذه الأهداف·
؟ لقب أطلق عليكما خلال دورة الخليج؟
يوسف: (باكنباور) هو اللقب الذي اطلق عليَّ لارتدائي الرقم (4) وهو نفس رقم الامبراطور·
جاسم: اطلق علي المعلق الكويتي خالد الحربان في الدورة الثالثة عام 74 لقب (الغزال الأسمر)·
؟ رمز من رموز دورات الخليج؟
يوسف: المرحوم الشيخ فهد الأحمد الصباح يعتبر من رموز دورات الخليج، ولي موقف معه لا أنساه، حيث كنت ضمن المنتخب خلال دورة الخليج الرابعة بالعراق وجاءتني مكالمة من الإمارات تبلغني بوصول مولود جديد، وعندما عرف الشيخ فهد ذلك طلب مني تسميته (فهد) وقد كان·
جاسم: الشيخ عيسى بن راشد يعتبر فاكهة دورات الخليج·
الوصايا العشر:
؟ سألنا الشقيقين عن وصاياهم للاعبي الإمارات؟
يوسف: أطالب اللاعبين بإظهار الوجه الحقيقي للكرة الإماراتية، خاصة أن المسؤولين لم يقصروا تجاه المنتخب، ونحن كلاعبين قدامى سنكون في قارب واحد مع الأبيض حتى يحقق المنتظر منه·
جاسم: التضحية من أجل عيون الأبيض واجبة·· والروح القتالية مفتاح تحقيق افضل النتائج في هذه التظاهرة الخليجية، وخاصة أن البطولة تقام على ارضنا ووسط جمهورنا·
؟ أسوأ لحظة
يوسف: إنها المرة الوحيدة التي أجلس فيها احتياطيا طوال مسيرتي مع المنتخب، وكان ذلك بتعليمات من المدرب مهاجراني في دورة الخليج السادسة بسبب تعرضي للاصابة، وبالمصادفة كانت دكة الاحتياطي تضم جمعة ربيع ويحيى عبدالكريم وسالم حديد وجميعهم من لاعبي فريق الشارقة، وبسبب هذه الإصابة أعلنت بعدها الاعتزال·
جاسم: مباراتنا مع منتخب البحرين في خليجي العراق عام 79 حينما أصر المدرب دون ريفي على مشاركتي رغم إصابتي، واضطر طبيب المنتخب الى تخديري لأشارك، وظهرت بمستوى غير طبيعي مما حدا بمدافع البحرين الى تنبيه زملائه بأن هذا اللاعب لا يستطيع الركض·

اقرأ أيضا

الكمالي: الفوز بـ"الكلاسيكو" هديتنا إلى تين كات