الاتحاد

الإمارات

القبيسي: قيادتنا تؤمن بتمكين المرأة ومنح الفرص المتكافئة

 أمل القبيسي متحدثة خلال الاحتفال باليوم العالمي للمرأة (وام)

أمل القبيسي متحدثة خلال الاحتفال باليوم العالمي للمرأة (وام)

أبوظبي (وام)

أكدت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، أن الله حبا دولة الإمارات قيادة حكيمة تتحلى برؤية ثاقبة، تدرك مكانة ودور المرأة في بناء مجتمع يؤمن بتمكين المرأة، ويمنح الفرص المتكافئة لجميع أفراده.
وقالت إن تمكين المرأة ودعمها الكبير بدأ منذ قيام دولة الاتحاد بقيادة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ويسير على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وجهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات».
وأشادت معاليها في كلمة لها خلال الاحتفال الذي أقامته مجموعة سيدات الأعمال العالمية، مؤخراً، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، وذلك بقاعة الثريا بفندق الشاطئ روتانا، بهذه المبادرة التي أقيمت في أبوظبي بالتعاون مع مجالس الأعمال الأسترالي والبينيلوكس والبريطاني والكندي والفرنسي، وثمنت الدور الذي تقوم به المجموعة في هذا الصدد.
وتحدثت معالي أمل القبيسي التي تم خلال الاحتفال منحها «جائزة الشخصية الملهمة ليوم المرأة العالمي 2016» من قبل مجموعة سيدات الأعمال العالمية، في نسختها الأولى، عن رحلتها للوصول إلى رئاسة المجلس الوطني الاتحادي. وأشادت بالدور الذي تلعبه دولة الإمارات في مجال تمكين المرأة التي تحتل الكثير من المناصب القيادية في الدولة، بدعم من القيادة الحكيمة وجهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك.

فخر واعتزاز
وقالت معاليها أمام مئات المشاركين في هذا الاحتفال الذي أقيم تحت شعار «التعهد بالمساواة» بصفتها أول امرأة تترأس البرلمان في العالم العربي: «اليوم نفتخر ونعتز بالوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، قائد المسيرة المزدهرة للإمارات والذي كان لسياساته ورؤيته الثاقبة أكبر الأثر في تمكين المرأة الإماراتية على الصعد التعليمية والمهنية والقيادية والتشريعية كافة. وأضافت أن السياسات التي انتهجها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، عززت من تمكين المرأة الإماراتية، وأضافت العديد من الفرص التي ساعدت على تقدمها وازدهارها، وانعكس ذلك أيضاً من خلال الاستراتيجية التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، كما أننا نعتز بدور صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ورؤيته الثاقبة، وإصراره على بناء مستقبل مشرق، ودعمه للشعب برجاله ونسائه، وثمنت جهود أصحاب السمو حكام الإمارات في هذا المجال.
إنجازات
وقالت معاليها إن الكلمات تعجز عن وصف الإنجازات والأعمال الخيرية والإنسانية التي قامت بها «أم الإمارات»، إنها بحق مصدر فخر للمرأة العربية عموماً والمرأة الإماراتية خصوصاً، وتعد بمثابة العمود الفقري لتمكين المرأة الإماراتية والحامي الدائم لحقوقها. وأكدت أن سمو الشيخة فاطمة بنت المبارك أرست قبل عقدين من الزمن دعائم المشاركة السياسية للمرأة في الإمارات، ودخولها المجلس الوطني الاتحادي. وأشارت إلى أن التقدم الكبير الذي شهدته قضية المساواة بين الجنسين في الإمارات، شاهد على وضوح رؤية القيادة ودعمها الكبير لهذه القضية الوطنية.

أصالة والتزام
وأكدت معاليها أنه في خضم كل تلك الإنجازات، استطاعت المرأة الإماراتية أن تحافظ على أصالتها والتزامها بقيمنا وتقاليدنا العربية والإسلامية، موازنة بمهارة عالية بين الحداثة والعادات والتقاليد. وأضافت : « إنني محظوظة كوني ولدت في أحضان هذا الوطن العظيم، واستفدت استفادة كبيرة من المبادرات العديدة التي تطلقها قيادتنا الرشيدة في سبيل تمكين المرأة وتعزيز نموها وتقدمها، وكوني ولدت في زمن إنشاء دولة الإمارات العربية المتحدة، فإنني أرجع نجاحي ونجاح أخواتي للرؤية الثاقبة لقيادتنا، وفي الواقع فإنني وفي كل مرحلة من حياتي شعرت بأن دولتنا فتحت الباب واسعاً لكل المواطنين، موفرة الفرص للجميع للازدهار والتميز، وكمواطنين صالحين لم يكن أمامنا سوى الاستفادة قدر المستطاع من تلك الفرص الكبيرة التي وفرتها لنا دولتنا الحبيبة».

قصة نجاح
أشارت معالي أمل القبيسي إلى أن الإحصاءات المتوافرة عن التعليم العالي للمرأة في الامارات تؤكد قصة نجاح أخرى حيث تظهر الأرقام أن أكثر من 92 في المائة من الإناث اللائي يتخرجن من الثانوية العامة يكملن مسيرتهن التعليمية، وهو من أعلى المعدلات في العالم وتتجاوز النسبة الـ80 في المائة ضمن الذكور، وتمثل المرأة ثلثي عدد الطلاب المسجلين في الجامعات الحكومية ونصف عدد الطلاب في الجامعات الخاصة.

اقرأ أيضا

حاكم الفجيرة: الإنسان ركيزة التطور