الاتحاد

الرياضي

حمدان بن محمد يطلع على مشروعي تطوير النصر وحتا

حمدان بن محمد يتوسط مسؤولي وموظفي مجلس دبي الرياضي (الصور من وام)

حمدان بن محمد يتوسط مسؤولي وموظفي مجلس دبي الرياضي (الصور من وام)

دبي (الاتحاد)

زار سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، مقر المجلس في دبي، في إطار الجولات التفقدية التي يقوم بها سموه إلى الدوائر والمؤسسات والهيئات المحلية، للوقوف على سير العمل في هذه الجهات الحكومية وشبه الحكومية، والاطمئنان على توفير أقصى الإمكانات والتسهيلات الخاصة بالمتعاملين مع هذه المؤسسات، وتحقيق أعلى نسب النجاح والتطور والتحديث، مواكبة لاستراتيجية حكومة دبي 2021، التي تتكامل ورؤية الإمارات 2021.
واستمع سموه إلى شرح وافٍ قدمه المهندس مطر محمد الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، حول الإنجازات التي تمت في المرحلة السابقة، والتعريف ببرامج ومبادرات المجلس والمشاريع المستقبلية التي تتصدر أجندة العمل في المرحلة اللاحقة والتي تهدف في مجملها إلى تطوير الأنشطة والفعاليات الرياضية المحلية والإقليمية والدولية، خاصة التي تستضيفها دبي بدعوة وتنظيم من المجلس، والارتقاء بالقطاع الرياضي وتعميم الفائدة والتي تعكسها هذه الأنشطة والفعاليات على جميع أفراد وشرائح المجتمع، بحيث تصبح الرياضة نمط حياة لكل مواطن ومواطنة، ولكل مقيم على أرض دولتنا الحبيبة.
وترأس سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم على هامش الزيارة، اجتماع مجلس الإدارة، وتحاور مع أعضائه حول الرؤية المستقبلية لمسيرة المجلس وآلية تنفيذ خطة عمله، بما يحقق الأهداف الوطنية والاجتماعية المرجوة في الميدان الرياضي.
وشملت جولة سمو ولي عهد دبي، خلال الزيارة، حي دبي للتصميم الذي يضم بين أروقته جداريات ولوحات مصورة لإنجازات وأنشطة مجلس دبي الرياضي منذ عام 2006 وحتى عام 2017 المنصرم، ومن ضمن المشروعات التي يعرضها المجلس في حي دبي للتصميم، مجمع حمدان بن محمد الرياضي الذي تم تدشينه في عام 2010 والذي استضاف بطولات وفعاليات رياضية مهمة، منها السباحة، وغيرها من الألعاب، وعددها نحو 65 بطولة دولية و140 بطولة محلية.
واطلع سمو ولي عهد دبي على مشروع تطوير وتوسيع نادي حتا الرياضي، بحيث يتم تشييد استاد كبير يتسع لأكثر من خمسة آلاف متفرج، بالإضافة إلى المرافق الرياضية والتدريبية الأخرى، ومن بين المشاريع التي اطلع عليها سموه كذلك، مشروع تطوير وتحديث استاد نادي النصر، بحيث يستوعب بعد التوسعة نحو 15 ألف متفرج، وكذا مشروع مجمع الألعاب الشاطئية، إلى جانب تشييد أحواض سباحة حديثة في مختلف أندية دبي الرياضية، وتطوير مضمار الجري في استاد نادي ضباط شرطة دبي.
كما شملت جولة سموه، قاعة الفعاليات والبطولات الرياضية، وهي قاعة تفاعلية تتضمن عرضاً لنحو 400 فعالية تستضيفها دبي سنوياً، كما تضم عرضاً مصوراً للفعاليات التي يتم اختيارها، ومنها فعاليات رياضات التحدي وما أكثرها في دبي، وعلاوة على ذلك في مدينة معروفة باستضافة بطولات التنس الأرضي والجولف والاسكواش وكرة الطاولة والكريكيت، وما إلى ذلك من بطولات تستقطب جماهير غفيرة للاستمتاع بهذه اللقاءات الشبابية الرياضية.
وأثنى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، على أنشطة مجلس دبي الرياضي، والجهود التي يبذلها نائب رئيس وأعضاء مجلس الإدارة والموظفون في سبيل تطوير القطاع الرياضي في دبي الذي يكمل قطاع رياضة دولة الإمارات بكل تفاصيله ومفرداته.
وشدد سموه على أهمية إشراك ومشاركة أكبر شرائح ممكنة من فئات المجتمع في جميع الأنشطة والفعاليات الرياضية، كل حسب هوايته وقدراته البدنية، ووجه سموه بتأمين جميع وسائل التشجيع والتحفيز لأفراد المجتمع، خاصة شريحة الشباب من أجل إقبالهم بكثافة على الاشتراك والمشاركة الفاعلة في هذه الأنشطة والمهرجانات والبطولات التي تجري داخل الدولة، وتمنى سموه لفريق عمل المجلس التوفيق في أداء رسالتهم الوطنية وخدمة الرياضة المحلية عموماً.

اقرأ أيضا

بيكيه عن شكاوى الريال ضد التحكيم: إنهم يفعلون هذا كثيراً