الاتحاد

الإمارات

وزير التربية يؤكد نجاح نظام الثانوية الجديد


أكد معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم على أن مؤشرات نظام الثانوية العامة الجديد وبعد عدة أشهر من تطبيقه تعد إيجابية وتشير إلى نجاح مضمونه وأهداف تطبيقه لافتا إلى أن النظام يحظى باهتمام ورعاية ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في إطار تأكيدات سموه الدائمة على تحسين مخرجات العملية التعليمية والحرص على الجودة النوعية·
وأشاد معاليه بحرص صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على متابعة ما يتم تطبيقه في الساحات التربوية لتطوير التعليم وتخريج أجيال من الطلاب يمثلون الثروة البشرية القادرة على مواجهة تحديات المستقبل والمحافظة على مكتسبات الحاضر· وقال إن الوزارة حريصة على متابعة سير امتحانات الثانوية العامة بنظامها الجديد· وأضاف : التوقعات تؤكد أن مقياس نجاح الطالب في النهاية سيعبر عن مدى جاهزيته للمرحلة الجامعية·
منوها أن التقويم المستمر ومشروعات التقارير والأبحاث التي يقوم بها الطلاب وتعدد التقويمات يعطي الطالب في النهاية القدرة والثقة في النفس وتحمل المسؤولية لتحقيق أفضل النتائج والمخرجات التعليمية والوزارة حريصة على تلقي مقترحات الميدان التربوي·
لا للخوف
ودعا معاليه الطلاب وأولياء أمورهم للتعامل مع امتحانات الصف الثاني عشر كما تعاملوا من قبل مع السنوات الماضية دون خوف أو توتر لتعدد الامتحانات وفرص ووسائل النجاح في العام الدراسي الحالي·
وكان معالي الدكتور حنيف حسن قد قام بجولة تفقدية داخل مبنى منطقة أبوظبي التعليمية رافقه فيها سعادة محمد سالم الظاهري مدير المنطقة· وتفقد معاليه مركز خدمة الجمهور والذي يعد الأفضل تجهيزا في مناطق الدولة التعليمية وتعرف على نوعية الخدمات والمعاملات التي تقدم للمراجعين·
وأكد محمد سالم الظاهري مدير المنطقة أن المركز قد أنجز خلال شهر سبتمبر من العام الماضي فقط ومع بداية العام الدراسي الجديد أكثر من ''''15 ألف معاملة·
مشيرا إلى أن تلك المعاملات يتم إنجازها في أوقات قياسية عبر موظفين مؤهلين وبعضهم أتم دورات تدريبية في اليابان، بينما أنجز موظفو خدمة الجمهور أكثر من ثمانية آلاف بطاقة ضمان صحي لموظفي المنطقة والمعلمين وعائلاتهم خلال الفترة الماضية·
كما تفقد معالي وزير التربية والتعليم أقسام الجودة والتطوير والعلاقات العامة والموارد البشرية والحاسب الآلي والشؤون المالية والإدارية وأقسام التعليم الخاص بالمنطقة حيث تتم مقابلات المرشحين لاختبارات إجازة المعلم·
وأشاد معالي وزير التربية والتعليم بأبناء الإمارات وأشقائهم من موظفي المنطقة ممن حققوا ما تصبو إليه الوزارة في نقل الصلاحيات للمناطق التعليمية والمدارس في إطار اللامركزية·
وقال معاليه إن هناك مبادرات قيمة من جانب القائمين على إدارة منطقة أبوظبي التعليمية وموظفيها لتقديم الخدمة النوعية للمراجعين مشيرا إلى أن معظم المعاملات الإدارية قد انتقلت من الوزارة إلى الأقسام المختلفة في المنطقة· منوها أن طموح الوزارة يمتد إلى نقل تلك الصلاحيات إلى المدارس في خطوة تستهدف توفير الوقت والجهد للعاملين بالميدان وتقديم الخدمات لهم في أماكن عملهم·

اقرأ أيضا