أبوظبي (الاتحاد) - شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، أمس، توقيع عقد اتفاق بين وزارة الداخلية وأكاديمية الاتصالات؛ بطرح دبلوم التميز في خدمة المتعاملين وذلك لتطوير مهارات موظفي الواجهة الامامية التي تقدم الخدمات للجمهور والارتقاء بها الى افضل المعايير الدولية. ووقع العقد في مقر القيادة العامة لشرطة أبوظبي، الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية، وعلي محمد الشارد الرئيس التنفيذي لشركة اتصالات للخدمات القابضة، بحضور اللواء ناصر لخريباني النعيمي الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، واللواء أحمد ناصر الريسي مدير عام العمليات المركزية، وأحمد عبدالكريم جلفار الرئيس التنفيذي لمجموعة “اتصالات”، وعلي القايدي مدير عام أكاديمية الاتصالات بالوكالة إلى جانب عدد من كبار الضباط والمسؤولين في كلا الجانبين. وأعرب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية عن سعادته بهذا التعاون الوطني الذي يستهدف خدمة أبناء الوطن وجمهور المتعاملين على حد سواء، قائلا سموه “إن من أبرز واجباتنا كمسؤولين في الدولة هو التنقيب عن المعادن البشرية المتميزة وصقلها، ومن ثم منحها الفرص الكفيلة بتمكينها على الإبداع والابتكار”، مؤكداً سموه الثقة بقدرات أبناء الوطن وتفوقهم في العديد من المجالات التي كشفت عنها الوقائع والتجارب التي تم خوضها محلياً وعالمياً. إلى ذلك، أكد الفريق سيف عبدالله الشعفار، وكيل وزارة الداخلية، أن مشروع دبلوم التميز في خدمة المتعاملين هو مبادرة جديدة تطلقها وزارة الداخلية من أجل تطوير الخدمات التي تقدمها للجمهور، والتي تعد من الأولويات التي تسعى إليها الوزارة للوصول إلى مستويات جديدة في خدمة المتعاملين، وتحقيق نقلة نوعية لتطبيق العديد من المعايير؛ وفي مقدمتها الارتقاء بكفاءة العنصر البشري، عبر منهج علمي يشرف عليه أكاديميون متخصصون في مجال خدمة العملاء، بغية الوصول إلى أعلى معدلات رضا المتعاملين. وقال الشعفار إن الالتحاق في برنامج دبلوم التميز في خدمة المتعاملين، متاح لجميع العاملين في مجال خدمة المتعاملين الداخليين والخارجيين، وسيتم اختيارهم وفقاً لشروط ومعايير محددة من قبل إدارة خدمة المتعاملين بالوزارة، ويحصل المتدرب بعد انتهاء مدة الدراسة والتدريب على شهادة دبلوم مهني؛ تثبت اكتسابه المعرفة والمهارات والسلوكيات الخاصة بخدمة المتعاملين. وأضاف أن برنامج دبلوم التميز في خدمة المتعاملين تم تصميمه وفقاً لفكرة التعليم التجريبي الذي يشتمل على استخدام الوسائط السمعية البصرية، إضافة إلى المحاضرات النظرية والتطبيقات العملية التي تمكّن المتدرب من الحصول على المعارف والمهارات اللازمة في مجال خدمة المتعاملين. من جانبه، رحب علي الشارد الرئيس التنفيذي، لشركة اتصالات للخدمات القابضة بالتعاون مع وزارة الداخلية؛ لتقديم دبلوم التميز في خدمة العملاء للعاملين في الوزارة ، قائلاً “يشرفنا أن نكون من المساهمين في تطوير مستوى العاملين في واجهة الخدمة الأمامية لتقديم أفضل الخدمات بما يتوافق وأهداف الخطة الاستراتيجية لوزارة الداخلية؛ ورؤية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان بأن تكون جودة الخدمات ضمن الأولويات التي تعمل عليها وزارة الداخلية”. وأضاف الشارد: “وظفنا خبرتنا الطويلة في مجال التدريب ومجال التميز في خدمة العملاء لتصميم الدورات التدريبية، خصيصاً للعاملين في وزارة الداخلية بما يضمن تزويدهم بالمعارف والمهارات والقدرات الضرورية لهم في مجال عملهم، كي يتمكنوا من تقديم أفضل الخدمات للمتعاملين والجمهور، وبالمستوى الذي يطمح للوصل إليه القائمون على وزارة الداخلية”. ويرتبط الدبلوم المشار إليه بالخطة الاستراتيجية لوزارة الداخلية والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، التي من أهدافها المحافظة على ثقة الجمهور بتقديم خدمات شرطية عالية الجودة، واستثمار الموارد البشرية؛ من خلال تأهيل وتطوير وتنمية قدرات موظفي ومقدمي الخدمة والاستقبال في كافة قطاعات الوزارة وشرطة أبوظبي. وتم تصميم الدبلوم، بالتعاون مع أكاديمية الاتصالات بدبي، بما يتماشى مع متطلبات الوزارة واحتياجاتها ليكون حصرياً لموظفي الداخلية في قطاعاتها كافة، ووفقاً لأفضل المعايير الدولية في خدمة المتعاملين؛ ومعايير برنامج الإمارات للخدمة الحكومية المتميزة، وذلك لصقل خبراتهم ومهاراتهم ومعارفهم في مجال خدمة المتعاملين، والتميز والمهارات المهنية والاحترافية في تقديم الخدمات. يذكر أن مدة الدبلوم أربعة شهور ومعترف به محلياً ودولياً من خلال أكاديمية الاتصالات، وبالتعاون مع الجمعية الدولية لتدريب الأعمال (IBTA)، كما سيُمنح خريجو الدبلوم شهادة محترف الأعمال الدولي (CBP) في خدمة المتعاملين.