الاتحاد

الاقتصادي

11,5% زيادة في مبيعات السيارات الكورية


سجلت مبيعات شركات السيارات الكورية الجنوبية خلال العام الماضي زيادة كبيرة بفضل انتعاش الصادرات بلغت نسبتها 11,5% رغم وجود عوامل غير مناسبة منها زيادة قيمة العملة الكورية الجنوبية أمام العملات الرئيسية وارتفاع أسعار النفط والإضرابات العمالية·
وأظهرت البيانات التي أصدرتها الشركات الخمس وهي هيونداي موتورز وجي·إم دايو وكيا موتورز ورينو سامسونج وسانج يونج تحسن مبيعاتها جميعاً باستثناء سانج يونج· وزادت المبيعات المحلية للشركات الكورية الجنوبية خلال العام الحالي بنسبة 1,9% في المئة إلى 1,15 مليون سيارة في حين زادت الصادرات بنسبة 14,2% إلى 4,66 مليون سيارة·
في الوقت نفسه بلغ إجمالي مبيعات الشركات الكورية الجنوبية الخمس 5,81 مليون سيارة مقابل 5,21 مليون سيارة عام ·2005 وحافظت هيونداي موتورز على المركز الأول كأكبر منتجي السيارات في كوريا الجنوبية من حيث المبيعات حيث بلغت مبيعاتها الداخلية والخارجية العام الماضي 2,66 مليون سيارة في حين نجحت شركة جي إم دايو أوتو آند تكنولوجي الكورية الجنوبية المملوكة جزئياً لشركة جنرال موتورز الأميركية في الوصول إلى المركز الثاني في قائمة أكبر شركات السيارات في كوريا الجنوبية من حيث المبيعات على حساب كيا موتورز التابعة لهيونداي· وبلغت مبيعات دايو 1,52 مليون سيارة داخل كوريا الجنوبية وخارجها العام الماضي في حين بلغت مبيعات كيا موتورز 1,34 مليون سيارة فقط·
وفشلت هيونداي في الوصول إلى المبيعات المستهدفة العام الماضي وكانت 2,69 مليون سيارة· ويذكر أن هذه هي المرة الأولى التي تحقق فيها جي إم دايو المركز الثاني في قائمة أكبر شركات السيارات الكورية الجنوبية من حيث المبيعات منذ إشهار إفلاسها وبيعها إلى جنرال موتورز الأميركية عام 2002 زادت مبيعات جي إم دايو بنسبة 1,33% خلال العام الماضي إلى 1,4 مليون سيارة بزيادة نسبتها 400% تقريباً عن مبيعاتها منذ 4 سنوات· وبلغت مبيعات رينو سامسونج المملوكة جزئياً لشركة رينو الفرنسية خلال العام الماضي 160408 سيارة بزيادة نسبتها 34,8% عن عام ·2005
وبلغت مبيعات سانج يونج المتخصصة في صناعة سيارات الاستخدامات الرياضية والمملوكة لشركة شنغهاي أوتوموتيف إنداستري كورب 121200 سيارة بانخفاض نسبته 14,2% عن عام ·2005 وفي بيان منفصل توقعت هيونداي موتورز زيادة مبيعاتها خلال العام الحالي بمعدل 10 في المئة تقريبا في ظل الطلب القوي على هذه السيارات في الولايات المتحدة والصين والهند ورغم فشلها في تحقيق المبيعات المستهدفة العام الماضي· وذكرت هيونداي أنها تتوقع بيع 2,7 مليون سيارة خلال العام الحالي داخل كوريا الجنوبية وخارجها بزيادة نسبتها 9,4% في المئة عن العام الماضي· وتقدر قيمة هذه المبيعات بحوالي 42,3 تريليون وون كوري جنوبي (46 مليار دولار) بزيادة نسبتها 13,5% في المئة عن عام ·2006 وأشارت هيونداي دون تقديم المزيد من التفاصيل إلى اعتزامها زيادة إنتاج مصانعها ومصانع كيا موتورز التابعة لها في الولايات المتحدة وأوروبا والهند والصين لمواجهة الزيادة في الطلب على سياراتها·
وقال تشونج مونج كو رئيس مجلس إدارة هيونداي موتورز إن الشركة تحتاج إلى دعم سمعة علامتها التجارية في الخارج من خلال زيادة قدرتها التنافسية من حيث الجودة والسعر· يذكر أن تشونج يواجه حالياً محاكمة بتهمة التورط في فضيحة رشوة ويمكن أن يصدر ضده حكم بالسجن في حالة إدانته· وتسعى هيونداي إلى الانتقال من المركز السابع إلى المركز الخامس في قائمة أكبر شركات السيارات على مستوى العالم بحلول ·2008

اقرأ أيضا

اختبار أطول رحلة طيران من دون توقف بين نيويورك وسيدني