الاتحاد

عربي ودولي

210 ناجين من حادث العبارة الإندونيسية



جاكرتا- د ب أ: قال مسؤول إندونيسي أمس إن عدد الناجين من حادث غرق العبارة الاندونيسية الاسبوع الماضي قبالة سواحل جزيرة جاوة ارتفع إلى 210 أشخاص· وأفاد مسؤولون إندونيسيون بأن أجواء الطقس السيئة أعاقت عمليات الانقاذ بحثا عن ناجين من حادث غرق العبارة· ونشرت البحرية الاندونيسية سبع سفن ومروحيتين وثلاث طائرات ووسعت نطاق بحثها قبالة الساحل الشمالي لاقليم وسط جاوة على بعد 400 كيلومتر شرق العاصمة جاكرتا·
وقال ماجي وهو مسؤول في وكالة البحث والانقاذ في مدينة سيمارانج في إقليم وسط جاوة لوكالة الانباء الالمانية ''بحلول بعد ظهر أمس تم إنقاذ 210 اشخاص وانتشال 13 جثة''· وأضاف ''أحوال الطقس سيئة وأخشى ألا يتمكن كثيرون من الصمود أمام هذه الاجواء بعد مرور أكثر من يومين على الحادث''·
واستأنف عمال الانقاذ عملهم فجر أمس بحثا عن أكثر من 400 شخص لا يزالون في عداد المفقودين عقب غرق العبارة يوم الجمعة الماضي· وتقول السلطات الاندونيسية إن 20 شخصا من بين الناجين انتشلوا من مياه بحر جاوة وإن حالتهم حرجة· وكانت الامطار الموسمية والرياح العاتية قد تسببت في وقوع فيضانات وانهيارات أرضية وحوادث سير في إندونيسيا خلال الاسابيع القليلة الماضية ومن بينها حادث تحطم طائرة تجارية أمس الاثنين قبالة سواحل جزيرة سولاويسي وهو الحادث الذي راح ضحيته 90 شخصا ونجا منه 12 آخرون·
وغرقت العبارة ''سينوباتي نوسانتارا'' وعلى متنها 631 شخصا في خضم عاصفة قبالة سواحل جزيرة وسط جاوة وهي في طريقها من ميناء كوماي بإقليم كاليمانتان وسط إندونيسيا إلى ميناء سيمارانج· لكن الناجين من الحادث يقولون إن عدد الركاب على متن العبارة كان أكبر من ذلك·
يذكر أن سفن وعبارات الركاب في إندونيسيا تفتقر بصفة عامة إلى إجراءات السلامة وكثيرا ما تتجاوز حمولتها الحمولة المقررة·

اقرأ أيضا

رئيسة وزراء اسكتلندا تطالب باستفتاء استقلال عن بريطانيا العام المقبل