الاتحاد

كرة قدم

لجنة المحترفين تناقش تطوير منظومة الأمن السلامة

سلامة الجماهير في الملاعب من أولويات لجنة المحترفين والاتحاد الآسيوي (الاتحاد)

سلامة الجماهير في الملاعب من أولويات لجنة المحترفين والاتحاد الآسيوي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

انطلقت صباح أمس ورشة عمل الأمن والسلامة التي تنظمها لجنة دوري المحترفين بالتعاون مع الاتحاد الآسيوي، ضمن برنامج تطوير دوريات آسيا، والتي تمتد على مدار يومين بفندق ياس روتانا بالعاصمة أبوظبي. افتتح الورشة وليد الحوسني المدير التنفيذي بالإنابة للجنة دوري المحترفين، رحب فيها بممثلي الأندية، والشرطة المحلية وبممثلي الاتحادين الآسيوي والأوروبي، الذين يشرفون على تقديم التدريب في الورشة، وهم شاهين رحماني، مدير الملاعب والسلامة في إدارة المسابقات بالاتحاد الآسيوي، وستيف فروسديك وجيرالد ويستليك تومز، المستشاران بالاتحاد الأوروبي.
وأوضح أن ورشة العمل تأتي بعد ورش عدة وزيارات ميدانية سابقة، نظمتها لجنة دوري المحترفين، سعياً منها لتطوير منظومة الأمن والسلامة في الملاعب، وقال: نطمح جميعاً إلى تطوير منظومة الأمن والسلامة في الدولة بشكل عام، وفي المسابقات التي ننظمها بشكل خاص، ونسعى من خلال ورش العمل هذه إلى تدريب العاملين في مجال أمن الملاعب، للتعامل مع حالات الأمن والسلامة والخدمات في المباريات.
وأضاف: نحن بصدد إعداد لائحة خاصة تتضمن كل متطلبات الأمن والسلامة، بحيث يتم تطبيقها بداية من الموسم المقبل، لذلك أدعو للتركيز بقصد الاستفادة من خبرات المحاضرين، وعدم التردد في طرح أي استفسارات أو ملاحظات أو مقترحات نجني منها الفائدة.
وتواصلت فعاليات ورشة العمل بعرض قدمه ستيف فروسديك شمل محاور ورشة العمل على مدار اليومين، فيما استعرض شاهين رحماني دور ومهام الأندية في مجال الأمن والسلامة، وألقى الضوء على حالات حدثت في الملاعب وكيفية التعامل معها.
وقدم جيرالد ويستليك تومز، مستشار الاتحاد الأوروبي محاضرة عن تاريخ الكوارث التي حدثت في الملاعب من 1902 إلى 2017، وتسببت في وقوع وفيات مثل وقوع مدرجات استاد إبروكس، حريق بريدفورد، تدافع باستيا بكورسيكا، تدافع في استاد أنجولا الأسبوع الماضي وغيرها من الحالات التي استعرضها تومز.
وقدم ستيف فروسديك مستشار الاتحاد الأوروبي، الدروس المستخلصة من كوارث الملاعب، موضحاً أن البنية التحتية ومعايير الأمن والسلامة هي أهم العوامل التي تتسبب في حدوث كوارث في الملاعب.
وركز فروسديك على أهمية توضيح المهام بين الشرطة والنادي لسلامة الجماهير، وتطوير نظام الإرشاد والإدارة الأمنية، وتوفير خدمات طبية وحماية من الحرائق، ونظام كاميرات المراقبة، ونظام الإذاعة في الملاعب، وآلية التذاكر والتنسيق مع الشرطة، والتوجيهات الواضحة، وتحمل الأندية لسلوك الجماهير، وفريق إدارة الأزمات، والخدمات والإجراءات.
ولخص أهم الدروس التي يجب التعلم منها من الحوادث التي حصلت في الماضي والتي تشمل العمل معاً من أجل آلية لضمان الأمن والسلامة والخدمات، فهم أساسيات ومبادئ الأمن والسلامة، تطوير جودة البنية التحتية، تطوير جودة إدارة الأمن والسلامة والخدمات، تطوير جودة عمليات الأمن والسلامة والخدمات.
وتواصلت محاضرات ورشة عمل الأمن والسلامة بمحور حول تطور ممارسات الشرطة في تأمين الملاعب والدور الذي يتعين على الشرطة أن تلعبه في ضمان الأمن والسلامة خاصة فيما يخص آلية التواصل مع الجماهير وطريقة التفاعل، الأمر الذي من شأنه أن يخفف حدة التوتر التي قد تحدث في بعض المباريات.
يذكر أن فعاليات ورشة عمل الأمن والسلامة تتواصل اليوم بالمزيد من المحاضرات وحالات الدراسة.

اقرأ أيضا